Accessibility links

logo-print

تراجع مبيعات الأسلحة بعد فوز ترامب بالرئاسة


متجر أسلحة في ولاية نيوهامشر

متجر أسلحة في ولاية نيوهامشر

شهدت متاجر الأسلحة الأميركية هذا العام إقبالا كبيرا قبيل انتخابات الرئاسة، وذلك قبل انطلاق موسم الشراء الذي عادة ما يبدأ مع اقتراب عيد الميلاد.

وأظهرت بيانات فدرالية أن مبيعات الأسلحة سجلت مستويات قياسية في شهر تشرين الأول/ أكتوبر تحسبا لاحتمال فوز المرشحة الديموقراطية هيلاري كلينتون في الانتخابات الرئاسية، وسط مخاوف الكثيرين من أنها قد تسعى إلى تقييد حق امتلاك الأسلحة إذا وصلت إلى البيت الأبيض.

وتراجعت المبيعات بعد فوز دونالد ترامب، أحد المدافعين عن حق امتلاك السلاح، في السباق إلى البيت الأبيض.

ويذكر أن شهر كانون الأول/ ديسمبر 2015 كان أكثر الأشهر ازدهارا على الإطلاق في مبيعات السلاح، بعد الشهر ذاته من عام 2012 وذلك عندما هدد الرئيس باراك أوباما بتقييد حق امتلاك السلاح إثر قتل رجل 26 شخصا بينهم 20 طفلا في إطلاق نار في مدرسة في نيوتاون بولاية كونيتيكت.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG