Accessibility links

logo-print

ردود فعل متباينة حول قرعة دورة كأس الخليج لكرة القدم


جانب من لقاء السعودية والكويت ضمن بطولة كأس الخليج السابقة التي أقيمت في اليمن

جانب من لقاء السعودية والكويت ضمن بطولة كأس الخليج السابقة التي أقيمت في اليمن

جاءت ردود الفعل متباينة حول قرعة دورة كأس الخليج الحادية والعشرين لكرة القدم التي تستضيفها البحرين من 5 حتى 18 يناير/كانون الثاني المقبل، حيث ضمت المجموعة الأولى البحرين وعمان وقطر والإمارات، والثانية الكويت واليمن والسعودية والعراق.

وقال رئيس الاتحاد البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة "مجموعة البحرين تضم منتخبات قوية وأتوقع أن يسعى منتخبنا إلى إحراز البطولة على أرضه في استضافتنا الرابعة لها. المجموعتان قويتان والحظوظ متكافئة".

من جهته، قال محمد حسين قائد منتخب البحرين "مجموعتنا صعبة بوجود منتخبات قوية لكن أتمنى أن نحصل على المؤازرة الجماهيرية المطلوبة لكي نتأهل إلى نصف النهائي. مجموعتنا أقوى نسبيا من الثانية".

مدرب المنتخب الإماراتي مهدي علي قال بدوره "بدأنا الإعداد للدورة الخليجية منذ شهر، فمجموعتنا قوية ولكن من يريد الفوز باللقب عليه أن يقاتل. يجب أن نعمل بكد إذا أردنا الفوز باللقب للمرة الثانية في تاريخنا".

أما نائب رئيس الاتحاد العماني صالح الفارسي فاعتبر أن "أهم ما في القرعة أنها أبعدتنا عن مواجهة العراق في الدور الأول، فنحن نلعب معا في تصفيات كأس العالم".

وأوضح مدير المنتخب السعودي خالد المعجل "المجموعتان قويتان. منتخبنا يجمع بين عناصر الخبرة والشباب لكن هذا لا يمنعنا من الدخول للمنافسة على اللقب".
XS
SM
MD
LG