Accessibility links

logo-print

خلافات سياسية في ديالى بعد تشكيل مجلس المحافظة الجديد


سيدة عراقية تدلي بصوتها في انتخابات مجالس المحافظات

سيدة عراقية تدلي بصوتها في انتخابات مجالس المحافظات

احتدم الخلاف بين القوائم الفائزة في الانتخابات المحلية في محافظة ديالى على خلفية تشكيل الحكومة الجديدة.

فقد انتقد عضو مجلس المحافظة القيادي في "تحالف ديالى الوطني" مثنى التميمي، تشكيل الحكومة الجديدة، واصفا الخطوة بأنها غير مدروسة.

وأضاف التميمي في اتصال مع "راديو سوا" أن التحالف الوطني والتحالف الكردستاني اتفقا على مقاطعة جلسات مجلس المحافظة الجديد، موضحا أن الكتلتان متفقتان على مقاطعة هذه الجلسات لأنها لا تعكس الاستقرار في المحافظة.

وأضاف أن التشكيلة الجديدة همشت 40 في المئة من المجلس المكون من 29 عضوا، مما خلق استياء في الأوساط الشعبية وأيضا لدى باقي الكتل التي لم تشارك في تشكيلة المجلس.

وأشار التميمي إلى إمكانية اللجوء إلى المحكمة الاتحادية للطعن بقانونية جلسة تشكيل الحكومة المحلية، وقال إن "هناك خطوات باتجاه الطعن في الجلسة التي تمت بها فبركة انتخاب رئيس المجلس والمحافظة".

في المقابل، قال محافظ ديالى عمر الحميري إن تشكيل الحكومة المحلية اعتمد مبدأ الأغلبية السياسية، مشيرا إلى تمثيل جميع مكونات المحافظة في التشكيلة الجديدة.

وأوضح الحميري في تصريح لـ"راديو سوا" أن كل الأطراف ممثلة في المجلس الجديد من الشيعة والسنة والأكراد وأنه "تمت مراعاة رأي الأغلبية ثم تشكيل الحكومة على أفق هذه الرؤيا".
XS
SM
MD
LG