Accessibility links

غوغل تستثمر في الطب.. أنسجة حيوية لعلاج الأمراض المزمنة


شعار شركة غوغل

شعار شركة غوغل

ستتعاون شركة لايف "ساينسز"، المملوكة لشركة ألفابيت وهي الشركة الأم لغوغل، مع شركة "غلاكسو سميث كلاين" GSK لتطوير أنسجة غاية في الصغر تعمل على تغيير إشارات الأعصاب الإلكترونية، كطريقة لعلاج الأمراض المزمنة.

وصرح رئيس قسم اللقاحات بشركة غلاكسو منصف السلاوي أنه يتم التحكم بالعمليات الحيوية بجسم الإنسان "عن طريق إشارات كهربائية بين الجهاز العصبي وباقي أعضاء جسم الإنسان"، ثم أضاف أن سبب الأمراض المزمنة يعود في الأساس إلى "تشوه" هذه الإشارات الكهربائية واضطرابها.

وقال السلاوي إن طب الإلكترونيات الحيوية يهدف إلى "توظيف التقدم في مجالات التكنولوجيا والطب لتفسير هذه المحادثة الإلكترونية، بين أعضاء الجسم والجهاز العصبي" ما يؤدي في نظره إلى "معرفة الإشارات الكهربائية المنحرفة وتصحيحها"، باستخدام "أجهزة غاية في الصغر ملحقة بالأعصاب".

وستقوم ألفابيت بالتعاون مع غلاكسو بإنشاء شركة غالفاني للإلكترونيات الحيوية، والتي من شأنها أن تبدأ الأبحاث العلمية في هذا المجال. وستتخذ غالفاني من العاصمة البريطانية لندن مقرا لها بالإضافة إلى معمل أبحاث بمدينة سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا الأميركية.

وستقوم الشركتان باستثمار 714 مليون دولار في تلك الأبحاث، حيث ستعمل غالاكسو على توفير المعرفة الطبية بالإضافة لخبرة الشركة المملوكة لغوغل في صناعة شرائح متناهية الصغر.

ويأتي هذا الإعلان في ظل خطة غالاكسو لاستثمار 275 مليون جنيه استرليني في ثلاثة مصانع ببريطانيا.

وعلق مغردون على هذا الخبر، حيث قال أحدهم إنه من ميزات هذا الاتفاق أنه قد يتم استخدام هذه الأنسجة "لعلاج مرضى السكتات الدماغية".

وعلّق آخر بقوله "أتساءل في بعض الأوقات: ما الذي ستقوم غوغل بفعله؟ محرك بحث، سيارات ذاتية القيادة، والآن تكنولوجيا حيوية!" ​

المصدر: أسوشيتد برس

XS
SM
MD
LG