Accessibility links

logo-print

التكنولوجيا.. سلاح بيد غوغل لمحاربة الاستغلال الجنسي للأطفال


محرك البحث غوغل

محرك البحث غوغل

كشف المدير التنفيذي لشركة غوغل إريك شميدت في مقال نشرته الصحيفة البريطانية Daily Mail، عن تقنية جديدة تسمح للمجموعة بإيقاف واعتراض عدد كبير من عمليات البحث المتعلقة بالمواضيع الإباحية الخاصة بالاستغلال الجنسي للأطفال.

وأكد شميدت أن التقنية ستساعد على التخلص من المواد الإباحية الخاصة باستغلال الأطفال في 10 آلاف نوع من طلبات البحث.

ووفق المدير التنفيذي لعملاق الانترنت، فإن القيود الجديدة ستفرض في البداية على البلدان التي تعتمد الإنكليزية لغة رسمية، قبل أن تشمل بقية بلدان العالم في الأشهر الستة التالية لتطبق بـ158 لغة.

ويأتى هذا الإعلان قبيل انعقاد القمة المعنية بالأمن على الانترنت في مقر إقامة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بمشاركة شركات كبيرة من قبيل غوغل ومايكروسوفت.

وكان رئيس الوزراء البريطاني قد طالب محركات البحث بمزيد من التدابير الفعالة لمنع المستخدمين من الحصول أو الاطلاع على مواد غير قانونية.

وقال إريك شميدت في المقال إنه ما من معادلة رقمية كاملة تسمح بالقضاء على هذه المواد الإباحية بالكامل، لكن غوغل سخرت أكثر من 200 موظف خلال الأشهر الأخيرة لتطوير هذه التقنية واحتواء المشكلة.

وأضاف أن غوغل باتت تنشر تحذيرات في أعلى النتائج المشبوهة تشدد فيها على أن الاستغلال الجنسي للأطفال غير مشروع وتقدم فيها عناوين لطلب المساعدة.

وكشف المدير التنفيذي أيضا أن غوغل طورت تقنية للتأشير على أشرطة الفيديو غير المشروعة بحيث يمكن سحب نسخها من الانترنت.
XS
SM
MD
LG