Accessibility links

الغنوشي يحذّر من المتشددين السلفيين في تونس


رئيس حركة النهضة الإسلامية في تونس راشد الغنوشي

رئيس حركة النهضة الإسلامية في تونس راشد الغنوشي

أكد رئيس حركة النهضة الإسلامية في تونس راشد الغنوشي أن السلطات ستتعامل بحزم وستتصدى بالوسائل القانونية للمجموعات المتشددة التي تنتهك الحرية التي أتت بها ثورة الياسمين.

جاء ذلك في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية تحدث فيها عن الهجوم الذي شنته مجموعات محسوبة على التيار السلفي الجهادي على السفارة الأميركية والمدرسة الأميركية في العاصمة التونسية احتجاجا على الفيلم المسيء للإسلام الذي أنتج في الولايات المتحدة.

وقال الغنوشي إن "هؤلاء لا يمثلون خطرا على النهضة فقط، بل على الحريات العامة في البلاد وعلى أمنها لذلك ينبغي للجميع التصدي لهم بالوسائل القانونية وتشديد القبضة والإلحاح على النظام لأنه وقع إخلال ووقع استخدام سيء للحرية من طرف مجموعات لا تؤمن بالحرية".

وأكد أن المجموعات السلفية المتورطة في مهاجمة السفارة الأميركية في الـ14 من الشهر الجاري "ليست منتوجا نهضويا بل منتوج بن علي، أعطتهم النهضة الحرية كما أعطتها لغيرهم، وهؤلاء سواء في عهد حكومة النهضة أو الحكومات السابقة ارتكبوا تجاوزات للحرية".

وتابع أن تلك المجموعات، التي قالت وزارة الداخلية إن الرئيس السابق رج بعدد من أعضائها في السجن بموجب قانون مكافحة الإرهاب وتم الإفراج عنهم بموجب عفو عام بعد الإطاحة بنظام زين العابدين بن علي، "استفادت من الثورة التي أطلقت سراحهم فاستفادوا من الحرية لكنهم تجاوزوا حدود القانون، ووجّهوا ضربة مؤلمة للثورة وأعطوا رسالة تقول إن الثورة معناها فوضى وعنف واعتداء على الدبلوماسيين".

الجيش التونسي شدد الإجراءات الأمنية قرب السفارة الفرنسية تحسبا لاحتجاجات ضد نشر مجلة فرنسية رسوما كاريكاتورية للنبي محمد

الجيش التونسي شدد الإجراءات الأمنية قرب السفارة الفرنسية تحسبا لاحتجاجات ضد نشر مجلة فرنسية رسوما كاريكاتورية للنبي محمد


وأضاف أنه عندما "تجاوزوا القانون وأرادوا أن يهددوا صورة تونس ومصالحها وقوانينها، تصدت لهم الدولة وقتلت واعتقلت منهم"، مشيرا إلى أن "هؤلاء ليسوا فوق القانون والقانون يسري عليهم كما يسري على غيرهم، لسنا في حرب مع أفكار أو تنظيمات نحن في حرب مع من يتجاوز القانون سواء كان إسلاميا أو علمانيا".

وقال إن على المسلمين "أن يدافعوا عن قرآنهم ونبيهم بالوسائل الإيجابية وأن يكتبوا روايات ويؤلفوا أغاني وينتجوا أفلاما وأعمالا فنية تظهر الحضارة الإسلامية في ثوب جميل بدل الصراخ وارتكاب أعمال عنيفة".

وأكد الغنوشي أن تونس "تعيش مرحلة من مراحل الانتقال الديموقراطي الذي هو ليس مسارا صاعدا باستمرار، يصعد أحيانا وينزل أحيانا والمهم كيف نوفق بين ضرورات الحرية وضرورات النظام".

يذكر أن المواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين الذين هاجموا مقر السفارة الأميركية في العاصمة التونسية أسفرت عن مقتل أربعة محتجين وإصابة 49 آخرين و91 شرطيا بجروح.
XS
SM
MD
LG