Accessibility links

الشرطة الألمانية: طالبو لجوء وراء اعتداءات كولونيا


عناصر من الشرطة الألمانية في كولونيا

عناصر من الشرطة الألمانية في كولونيا

أعلنت السلطات الألمانية الاثنين أن معظم المشبه في تورطهم في أعمال العنف، وخصوصا الاعتداءات الجنسية في كولونيا ليلة رأس السنة، من الأجانب، وبالتحديد من طالبي اللجوء الذين وصلوا إلى البلاد في الأشهر الأخيرة.

وقال وزير داخلية الحكومة المحلية في رينانيا الشمالية - فستفاليا رالف ياغر، إن أقوال الشهود وتقارير الشرطة المحلية واستنتاجات الشرطة الفدرالية تشير جميعها إلى أن منفذي هذه الجرائم قدموا جميعهم تقريبا من دول أجنبية.

وكانت الشرطة الألمانية قد أعلنت الأحد أن عدد الشكاوى التي قدمت نتيجة أعمال العنف التي وقعت ليلة رأس السنة في كولونيا، ارتفع إلى 516 شكوى، 40 في المئة منها تتعلق باعتداءات جنسية.

وأضافت أن 19 شخصا حتى الآن يعتبرون من المشتبه في مشاركتهم في هذه الاعتداءات. وأعلنت السلطات أيضا اعتقال مغربي في الـ 19 من العمر يشتبه في قيامه بسرقة هواتف نقالة ليلة رأس السنة.

هجوم على مهاجرين

وفي سياق متصل، تعرضت مجموعة من الباكستانيين والسوريين لهجومين شنهما مجهولون مساء الأحد في وسط كولونيا، كما أعلنت الشرطة الألمانية الاثنين.

وقالت الشرطة إن مجموعة تضم نحو 20 شخصا هاجمت ستة باكستانيين قرب محطة كولونيا للقطارات. وأضافت أن باكستانيين أصيبا بجروح ونقلا إلى المستشفى.

وتابعت الشرطة أن مجموعة من خمسة أشخاص قامت بعد الهجوم الأول بنحو 20 دقيقة، بمهاجمة سوري في الـ 39 من العمر في المنطقة ذاتها، ما أدى إلى إصابته بجروح طفيفة.

وصرح متحدث باسم الشرطة لوكالة الأنباء الألمانية أن التحقيق سيحدد خصوصا ما إذا كان هذان الهجومان مرتبطين بأحداث ليلة رأس السنة عندما وقعت عدة اعتداءات تورط فيها لاجئون.

وأضاف أن الشرطة تلقت معلومات بعد ظهر الأحد تشير إلى أن مجموعات من الأشخاص تسعى إلى افتعال صدامات، وأرسلت تعزيزات إلى وسط المدينة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG