Accessibility links

ألمانيا تعترف بجنس ثالث للمواليد.. ذكر وأنثى ومزدوج


بعض المواليد يملكون أعضاء تناسلية أنثوية وذكرية معا ما يجعل تحديد جنسهم مهمة صعبة

بعض المواليد يملكون أعضاء تناسلية أنثوية وذكرية معا ما يجعل تحديد جنسهم مهمة صعبة

تبنت ألمانيا قانونا جديدا يمنح أولياء الأمور حق تسجيل أبنائهم حديثي الولادة في خانة الجنس الثالث (مختلف عن ذكر أو أنثى)، حسبما أوردت مجلة التايم الأميركية.

ودخل هذا الإجراء حيز التنفيذ الجمعة، مطلع نوفمبر/تشرين الثاني.

وبذلك سيتمكن الآباء في ألمانيا من تسجيل أطفالهم دون تحديد الجنس إذا تبين أن لأطفالهم خصائص جنسوية مزدوجة.

وبهذا تكون ألمانيا أول دولة أوروبية تعترف بخيار الخنثى على شهادات الميلاد.

وكان الآباء يضطرون في السابق إلى الموافقة على إجراء جراحة لتقويم الخصائص العضوية للطفل للتمكن من تسجيله كصبي أو فتاة.

ويأتي هذا التغيير بعد تقرير صدر عن مجلس علم الأخلاق الألماني في عام 2012، وأفاد أن "الكثيرين ممن خضعوا لعملية (تطبيع جنسوي) في طفولتهم اعتبروها تشويها عندما كبروا، ولم يكونوا ليوافقوا عليها لو كانوا بالغين".

وفي الوقت الذي اعتبر فيه البعض هذا القانون خطوة إيجابية، أفادت وزارة الداخلية الألمانية أنه لا يزال "غير كاف لحل المشاكل المعقدة للمخنثين بشكل كامل".

وإليكم بعض تعليقات المغردين حول الموضوع:

الجنس الثالث ينهي النقاش حول زواج المثليين بألمانيا


الجنس الثالث على جوازات السفر كذلك؟
XS
SM
MD
LG