Accessibility links

logo-print

مجلس التعاون الخليجي يدعم المغرب في قضية الصحراء


العاهل السعودي يستقبل محمد السادس-أرشيف

العاهل السعودي يستقبل محمد السادس-أرشيف

أعربت دول مجلس التعاون الخليجي خلال قمة مشتركة مع المغرب في الرياض الأربعاء، عن دعمها للرباط في قضية الصحراء الغربية، في حين نبه العاهل المغربي الملك محمد السادس إلى "الوضع الخطير" في هذه المنطقة المتنازع عليها.

وفي كلمة افتتح بها القمة، أكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز مخاطبا نظيره المغربي على: "تضامننا جميعا مع كل القضايا السياسية والأمنية التي تهم بلدكم الشقيق وفي مقدمتها الصحراء المغربية".

وأضاف أن دول مجلس التعاون تؤكد رفضها "التام لأي مساس بالمصالح العليا للمغرب".

العاهل المغربي من جانبه، دعا دول مجلس التعاون إلى مواصلة دعم بلاده في تصديها "للمخططات العدوانية التي تستهدف المس باستقرارنا"، مؤكدا أن هذه المخططات "متواصلة ولم تتوقف، فبعد تمزيق عدد من بلدان المشرق العربي ها هي اليوم تستهدف غربه".

وإذ شكر الملك محمد السادس دول مجلس التعاون على وقوفها "الدائم" إلى جانب المغرب في الدفاع عن وحدته الترابية، حذر من أن "الوضع خطير هذه المرة وغير مسبوق في تاريخ هذا النزاع المفتعل، فقد بلغ الأمر بشن الحرب بالوكالة لاستخدام بان كي مون كوسيلة لمحاولة المس بحقوق المغرب التاريخية والمشروعة في صحرائه".

ويعتبر المغرب حليفا للسعودية ويشارك في التحالف العسكري الذي تقوده منذ أكثر من عام ضد الحوثيين وحلفائهم. وقد خسرت الرباط في أيار/مايو 2015 طائرة حربية في اليمن.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG