Accessibility links

جامعات بريطانية تقدم دروسا مجانية على الإنترنت


طلاب إحدى الجامعات خلال حفل تخرجهم

طلاب إحدى الجامعات خلال حفل تخرجهم

باشرت حوالي 20 جامعة بريطانية منذ الأربعاء تقديم صفوف مجانية على بوابة إلكترونية مشتركة حاذية حذو جامعات أميركية تسعى عبر المبادرة إلى توفير التعليم لأكبر عدد ممكن من الأشخاص.

وتقدم بوابة Future Learn صفا على الأقل من جامعة كينغز كوليدج لندن عن أسباب الحرب وآخر عن التغيير المناخي من جامعة إكستر، فضلا عن صفين عن السرطان من جامعتي باث وغلاسغو.

وتتراوح مدة هذه الصفوف بين أربعة و 10 أسابيع مع حصص يومية قد تمتد ما بين ثلاث وست ساعات.

ومن المفترض أن يبدأ الصف الأول في الـ14 من أكتوبر/تشرين الأول، ويتمحور حول أسرار العلامات ويمتد على مدى 10 أسابيع مع حصة يومية من ثلاث ساعات. وقد انضم إلى هذا البرنامج منذ إطلاقه 20 ألف شخص من 158 بلدا مختلفا.

وتشارك حاليا 23 جامعة في هذه المبادرة، بالإضافة إلى المجلس الثقافي البريطاني والمتحف البريطاني والمكتبة البريطانية.

أما جامعات أكسفورد وكامبريدج وإمبيريال كوليدج التي تعد من أعرق الجامعات في المملكة المتحدة فقد أعلنت أنها لم تنضم إلى المبادرة.

وأعرب المدير العام للبوابة الإلكترونية أمل سايمن نلسن عن أمله في أن تلتحق هذه الجامعات بالبرنامج. وقال في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية "أنا جد متفائل، فعندما سترى هذه الجامعات ومؤسسات تعليمية أخرى نوعية الأعمال التي طورناها في وقت قصير جدا، فهي ستتشجع على الالتحاق بركبنا".

وتجدر الإشارة إلى أن هذه المبادرة شهيرة جدا في الولايات المتحدة حيث تعرف بـMassive Open Online Courses أو باختصار MOOC ومعناها مجموعة الصفوف الإلكترونية المقدمة بالمجان.

وتشارك عدة جامعات أميركية مرموقة في MOOC بينها هارفارد وM.I.T وجورج تاون.

وتوجد في الولايات المتحدة مبادرات كثيرة للتشجيع على طلب العلم بينها أكاديمية خان الإلكترونية KhanAcademy، فيما يكلف الالتحاق بالجامعات الكثير من الأموال إذ قد يصل سعر الشهادة حسب الجامعة والتخصص إلى عشرات الآلاف من الدولارات بل حتى مئات الآلاف.
XS
SM
MD
LG