Accessibility links

الفكاهي جمال دبوز في أول عرض له في الجزائر


الفنان الفكاهي الفرنسي من أصل معغربي جمال دبوز

الفنان الفكاهي الفرنسي من أصل معغربي جمال دبوز

قدم الفنان الفكاهي الفرنسي جمال دبوز أول عرض له في الجزائر بعد مسيرة فنية طويلة أخذته إلى مختلف أنحاء العالم، دون أن تطأ قدماه أرض البلد المجاور لموطنه الأصلي المغرب.

وحضر دبوز إلى الجزائر في إطار جولة عالمية لتقديم عرضين في وهران الجمعة والجزائر العاصمة السبت بعنوان "كل شيء عن جمال"، وهو من نوع Stand Up Comedy وهو عرض الرجل الواحد على المسرح.

ويروي دبوز في العرض قصة حياته وذلك على مدى أكثر من ساعتين من الضحك والفكاهة وبعض الدراما خاصة عندما يتحدث عن ابنه البكر ليون وعن زوجته الصحافية ميليسا توريو.

وبدأ دبوز عرضه ببعض النكات عن طريقة قيادة الجزائريين للسيارة مستغربا كيف يحصلون على رخصة، واستطاع أن يمرر بالضحك بعض العبارات "النابية" وأن يتطرق إلى مواضيع تعد من المحرمات في المجتمع الجزائري كالجنس والدين.

وتحدث الفنان الذي يتمتع بشهرة واسعة في فرنسا، عن حرية المعتقد وكيف احتفل بزواجه من ميليسا مرتين الأولى على الطريقة التقليدية المغربية الإسلامية والثانية في الكنيسة بحضور والديه المسلمين.

وقال مستهزئا "الكاهن المسكين لم يجد ما يقوله سوى الله اكبر، وهو يشاهد هذا العدد الكبير من المسلمين في الكنيسة".

وأقيم العرض، الذي حضره أكثر من ألفي شخص، في الخيمة الكبرى لفندق هيلتون في ضاحية العاصمة الشرقية وبلغ سعر التذكرة الواحدة حوالي 50 يورو.

ولقي دبوز، الذي لم يفوت الفرصة للتذكير بالعلاقات الوطيدة بين الشعبين الجزائري والمغربي رغم اختلاف السياسة، تجاوبا كبيرا من الجمهور الجزائري وأنهى عرضه برسالة محبة ملتحفا العلم الوطني الجزائري والتقاط الصور التذكارية مع الجمهور.
XS
SM
MD
LG