Accessibility links

هل الحجاب علامة عبودية؟ ضجة حول تصريحات وزيرة فرنسية


صورة صادرة عن دولتشي آند غابانا لمجموعة من العباءات والحجاب

صورة صادرة عن دولتشي آند غابانا لمجموعة من العباءات والحجاب

ردا على سؤال حول قيام دور أزياء عريقة بتصميم ملابس للمسلمات المتدينات، شبهت وزيرة حقوق المرأة الفرنسية لورانس روسينيول ارتداء الحجاب بأنه علامة على استعباد النساء.

وقالت الوزيرة إن تطوير بعض الماركات مثل "يونيكلو" و"ماركس أند سبنسر" ملابس للمسلمات المتدينات تصرف "غير مسؤول".

تصريحات روسينيول هذه أثارت الجدل في فرنسا، واتهمها بعض الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بـ"العنصرية"، ونشروا عريضة تدعو إلى معاقبتها.

هذه التغريدة توجهت إلى الوزيرة بالقول إن "النساء حرات في ارتداء ما يحلو لهن".

وطالبتها أخرى بترك منصبها: "ماذا تنتظرين للاستقالة"؟

لكن موقف الوزيرة الفرنسية لم يفتقر إلى بعض الداعمين: "كل الدعم لروسينيول"

قيود على جسم المرأة

واعتبرت الوزيرة عبر إذاعة "آر أم سي" أن هذه الماركات "تبتعد عن مسؤوليتها الاجتماعية، وتروج من زاوية معينة للقيود المفروضة على جسم المرأة".

أسماء بارزة في عالم الموضة بدت مساندة لموقف الوزيرة، إذ قال بيار بيرجيه بغضب عبر إذاعة "أوروبا 1" "أنا مصدوم فعلا".

وتابع بيرجيه الذي رافق المصمم إيف سان لوران لمدة 40 سنة تقريبا، قوله إن رسالة مصمم الأزياء هي في تجميل المرأة ومنحها حريتها وألا يكون متواطئا مع "الديكتاتورية التي تفرض إخفاء المرأة وتفرض عليها حياة التخفي".

واعتبر مصمم الأزياء جان- شارل دو كاستيلباجاك أن الموضة "علمانية وعالمية" وتحمل الحرية والأمل، قائلا إن "الحديث عن الموضة والدين يبدو لي تمييزيا".

من جانب آخر، دافعت متاجر "ماركس أند سبنسر" عن لباس السباحة الذي صممته للنساء المسلمات، بقولها إنها تقدم مجموعة كبيرة من ملابس البحر العالية الجودة، متيحة لزبائنها خيارا واسعا منذ سنوات.

عرض بدلات إسلامية للسباحة في متجر في دبي

عرض بدلات إسلامية للسباحة في متجر في دبي

الموضة أم الإرهاب؟

أمام هذا الواقع، استغربت أصوات مسلمة الجدل الحاد حول الموضوع، وتساءل رئيس المرصد الوطني لمناهضة معاداة الإسلام الأمين العام للمجلس الفرنسي للدين الإسلامي عبد الله زكري: "أليس لفرنسا أي هم آخر في وقت تتصدى فيه للإرهاب، سوى وصم النساء المسلمات؟ لقد سئمنا هذا الأمر!".

وتابع قائلا: "هل يحق لوزير أن يتدخل بالطريقة التي ترغب فيها المرأة باختيار ملابسها وارتدائها في وقت تحترم فيه قوانين الدولة ولا تخفي وجهها؟"

واعتبر المجلس الفرنسي للدين الإسلامي أن تصريحات الوزيرة روسينيول "تنطوي على تمييز كبير".

مصمم أزياء إيراني يعرض عباءة جديدة في دبي

مصمم أزياء إيراني يعرض عباءة جديدة في دبي

من تصميم دولتشي أند غبانا

من تصميم دولتشي أند غبانا

ملابس للمسلمات المحجبات في فرنسا

ملابس للمسلمات المحجبات في فرنسا

بائعة ملابس في باريس

بائعة ملابس في باريس

وزيرة حقوق المرأة الفرنسية لورانس روسينيول

وزيرة حقوق المرأة الفرنسية لورانس روسينيول

المصدر: وسائل إعلام فرنسية/ خدمة دنيا/موقع سوا

XS
SM
MD
LG