Accessibility links

logo-print

فرنسا تدعم تونس بوحدة رصد المتفجرات وتدريب وحدات التدخل


وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف

وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف

قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف الأربعاء إن بلاده ستعزز تعاونها مع تونس في مواجهة الإرهاب.

وأضاف كازنوف خلال لقائه في باريس نظيره التونسي نجم الغرسلي أن تونس "باتت هدفا" للإرهابيين "لأنها نجحت في انتقالها الديموقراطي".

وأوضح المتحدث خلال توقيع الجانبين على مذكرة أنه اعتبارا من أيلول/سبتمبر المقبل ستضع فرنسا في تصرف تونس وحدة لرصد المتفجرات وسيقوم عناصر نخبة في الشرطة والدرك الفرنسيين بتدريب وحدات تدخل تونسية.

ووصف الوزير الفرنسي هذه الخطوة بأنها "واجب سياسي وأمني لأن تونس قريبة من حدودنا".

وقال الغرسلي من جانبه إن "تونس أصبحت ديموقراطية وهي مهددة بالإرهاب" وأضاف الوزير التونسي "نحن عازمون على الدفاع عن القيم نفسها مع حلفائنا الأوروبيين والأميركيين. ولدينا الأعداء أنفسهم والأهداف نفسها".

وتواجه تونس منذ ثورة 2011 تصاعدا للتيار الجهادي الذي قتل عشرات من عناصر الجيش والشرطة منذ نهاية 2012.

وتدهوت الأوضاع الأمنية في تونس بعد الهجومين في سوسة الشهر الفائت والذي أسفر عن مقتل 38 سائحا، وفي متحف باردو في آذار/مارس الماضي والذي خلف 22 قتيلا بينهم 21 سائحا. وتبنى تنظيم الدولة الإسلامية هذين الهجومين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG