Accessibility links

logo-print

فرنسا تعرض بيع معدات عسكرية لقطر


مقاتلة فرنسية من طراز رافال

مقاتلة فرنسية من طراز رافال

قال الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إن بلاده قدمت عروضا عسكرية جديدة لقطر من أجل تزويد قواتها الجوية والبرية والبحرية بمعدات عسكرية، معربا عن تفاؤله بإمكانية التوصل إلى اتفاق حول الصفقة.

وأضاف هولاند في مقابلة صحافية الأحد أن فرنسا، وهي أكبر مصدر للسلاح لقطر، تأمل في تزويد القوات الجوية القطرية بالمقاتلات رافال التي تنتجها شركة داسو.

ونقلت وكالة الأنباء القطرية عن هولاند الذي يزور قطر قوله إن فرنسا تقدم الأسلحة الخفيفة والحديثة للجيش القطري.

وتربط باريس بقطر علاقات تجارية وسياسية وثيقة وتتمنى أن تستغل زيارة هولاند لتعميق المصالح التجارية لفرنسا هناك وتشجيع الاستثمار في فرنسا حيث يوجد لقطر أصول تقدر قيمتها بنحو 10 مليارات دولار.

يذكر أن مستثمرين قطريين قد اشتروا في يونيو/حزيران 2012 المبنى الضخم في جادة الشانزليزيه الذي يضم مونوبري وفيرجن ميغاستور.

ومن الفنادق التي استثمر فيها قطريون هناك رويال مونسو وكونكورد لافاييت واوتيل دو لوفر في باريس، إضافة إلى كارلتون ومارتينيز في مدينة كان بجنوب فرنسا وفندق مديترانيه في مدينة نيس في الجنوب أيضا.

كما أن للقطريين مشاركة في العديد من الشركات الأخرى مثل توتال (3 بالمئة) وفينسي (7 بالمئة) ولاغاردير (12 بالمئة) وفيولا انفيرونمان (5 بالمئة) وفيفندي (3 بالمئة).

واستدعى هذا الاستثمار القطري في فرنسا وفي رموز فرنسية معروفة تاريخيا انتقادات، إلا أن وزيرة التجارة الخارجية الفرنسية نيكول بريك أعلنت أن "الاستثمارات القطرية هي موضع ترحيب وستبقى كذلك. لا بل إننا نتمنى لها الازدياد".
XS
SM
MD
LG