Accessibility links

logo-print

الحكومة الفرنسية تغلق ثلاثة مساجد


أحد المساجد التي أغلقتها الحكومة الفرنسية

أحد المساجد التي أغلقتها الحكومة الفرنسية

أغلقت الحكومة الفرنسية ثلاثة مساجد إحداها في الضاحية الشرقية لباريس استهدفته عملية للشرطة صباح الأربعاء، فيما استهدفت المسجدين الآخرين الأسبوع الماضي في إطار حالة الطوارئ التي أعلنت بعد هجمات باريس الشهر الماضي.

وقال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف في كلمة للصحافيين الأربعاء "إن مثل هذه التدابير لإغلاق مساجد بدافع التطرف لم تتخذها أي حكومة مطلقا من قبل".

وأضاف كازنوف أن المسجدين الآخرين اللذين شملهما تدبير الإقفال الأسبوع الماضي يقعان في ليونوفي جنفيليه بالضاحية الشمالية الغربية لباريس.

وإلى جانب هذه الخطوات، فرضت الحكومة الفرنسية في لاني سور مارن شرق العاصمة باريس"حظر مغادرة الأراضي" على 22 شخصا و"تسعة تدابير بفرض الإقامة الجبرية على أفراد اعتنقوا أفكارا متشددة"، ومصادرة مسدس من عيار 9 ملم "لدى شخص وضع على الفور في الحبس على ذمة التحقيق".

وأوضح كازنوف أن عمليات جرت ضد محرضين على الكراهية وأئمة في إطار حالة الطوارىء المعلنة في فرنسا منذ هجمات 13 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، التي أسفرت عن سقوط 130 قتيلا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG