Accessibility links

باريس لا تستبعد المشاركة في ضرب أهداف داعش بسورية


مقاتلات فرنسية من طراز رافال على متن حاملة الطائرات شارل ديغول

مقاتلات فرنسية من طراز رافال على متن حاملة الطائرات شارل ديغول

قال وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لو دريان الخميس إن إمكانية مشاركة فرنسا في ضربات جوية في سورية "مطروحة على الطاولة"، لكنه أكد أن التركيز ينصب في الوقت الحالي على محاربة تنظيم الدولة الإسلامية داعش في العراق.

وصرح الوزير الفرنسي في تصريحات إذاعية "هذه فرصة غير متوافرة اليوم. لدينا فعلا مهمة رئيسية في العراق. سنرى كيف سيتطور الوضع في الأيام المقبلة، هذه المسألة مطروحة على الطاولة".

وشدد على أن بلاده تركز جهودها في الوقت الحالي للتعامل مع الوضع في العراق.

وقد قصفت طائرات حربية فرنسية أهدافا لداعش في العراق يوم الخميس، وضربت الولايات المتحدة أهدافا أخرى في سورية، فيما اكتسب التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة المتشددين قوة دافعة بإعلان أن بريطانيا ستنضم إلى التحالف.

وجاءت الضربات الفرنسية ردا سريعا على ذبح سائح فرنسي في الجزائر بيد متشددين قالوا إن القتل عقاب لقرار باريس الأسبوع الماضي أن تصبح أول بلد أوروبي ينضم إلى الحملة التي تقودها الولايات المتحدة.

مقاتلات سعودية وإماراتية شاركت بكثافة

في غضون ذلك، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الخميس أن مقاتلات سعودية وإماراتية شاركت بكثافة في الضربات الأخيرة التي استهدفت مواقع تابعة لتنظيم داعش في سورية.

وقال المتحدث باسم الوزارة جون كيربي للصحافيين" هاجمت قوات مسلحة أميركية ودول شريكة، بينها السعودية والإمارات 12 مصفاة نفط يسيطر عليها تنظيم داعش في مناطق نائية شرقي سورية قرب مدن الميادين والحسكة والبو كمال. وضربنا أيضا مركبة تابعة لداعش في نفس المنطقة".

وأوضح كيربي أن 10 مقاتلات من السعودية والإمارات شاركت في الهجوم، الذي تم مساء الأربعاء، برفقة ست مقاتلات أميركية، موضحا أن 80 في المئة من القصف نفذته المقاتلات السعودية والإماراتية.

وأضاف أنه خلال هذه الغارات أُلقيت 23 قنبلة، بينها 18 ألقتها الطائرات الأميركية، وأن القنابل المتبقية التي ألقتها المقاتلات الإماراتية والسعودية كانت أكثر قوة رغم أنها أقل عددا.

وقال كيربي إن تقييم عدد القتلى ونتائج الغارات يجري على قدم وساق، وأضاف أن الحرب على داعش ستستغرق وقتا طويلا.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية إن من السابق لأوانه القول إن التحالف ينتصر على التنظيم. التفاصيل عن هذا الموضوع مع مراسل "راديو سوا" من واشنطن زيد بنيامين:

المصدر: "راديو سوا" ووكالات

XS
SM
MD
LG