Accessibility links

logo-print

النواب الفرنسيون يوافقون بأغلبية على تمديد الضربات ضد داعش


نواب فرنسيون

نواب فرنسيون

أقر النواب الفرنسيون الأربعاء بشبه إجماع تمديد الضربات الجوية في سورية التي قررها الرئيس فرنسوا هولاند في أيلول/سبتمبر وتكثفت منذ هجمات باريس في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر.

وصوّت النواب بغالبية 515 صوتا مؤيدا مقابل معارضة أربعة فيما امتنع 10 عن التصويت للتمديد وذلك بموجب الدستور عندما تتجاوز مدة التدخل العسكري أربعة أشهر.

وفي غضون ذلك، قال رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس إن المقاتلات الفرنسية وجهت أكثر من 300 ضربة جوية ضد تنظيم الدولة الاسلامية "داعش" منذ بدء العمليات العسكرية الفرنسية في العراق ثم سورية.

وأكد فالس في كلمة له قبل التصويت أنه "ليس هناك خيار آخر سوى القضاء على داعش"، مشيرا إلى أن سلاح الجو الفرنسي يكثف منذ 10 أيام الضربات، ويوسع نطاق الأهداف ويزيد عدد الطلعات.

وأشار فالس إلى أن وصول حاملة الطائرات الفرنسية "شارل ديغول" إلى شرق المتوسط منذ يومين "سمح بزيادة القدرات العسكرية الفرنسية ثلاثة أضعاف لاستهداف مواقع التنظيم في سورية والعراق".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG