Accessibility links

logo-print

فرنسا تطرد مغربيين بتهمة تبني أفكار متشددة


قوة من الشرطة الفرنسية في العاصمة باريس-أرشيف.

قوة من الشرطة الفرنسية في العاصمة باريس-أرشيف.

طردت فرنسا مواطنين مغربيين كانا يقيمان على أراضيها بتهمة "تبني أفكار متشددة" وتحولهما إلى "تهديد" للأمن الفرنسي وفق ما ذكره بيان أصدرته وزارة الداخلية مساء الجمعة.

وجاء في البيان أن وزير الداخلية برنار كازنوف اتخذ قرار إبعادهما "نظرا للتهديد الخطير الذي يشكله بقاؤهما على النظام العام في الأراضي الفرنسية".

وأوضحت الوزارة أن كازنوف "قرر اتخاذ إجراء بطردهما تم تنفيذه فورا".

وبلغت مجموع عمليات الطرد التي نفذتها فرنسا لأشخاص تشتبه في أنهم يتبنون أفكارا متشددة 15 عملية منذ بداية العام الجاري، بينها ست عمليات تمت في الشهر الحالي وحده.

وبينما أكد كازنوف "تصميم الحكومة على مكافحة الإرهاب بكل الوسائل القانونية"، تتيح حالة الطوارئ، التي مددت البلاد العمل بها، اتخاذ إجراءات استثنائية في حق من يشتبه في أن لهم صلات بأصحاب الفكر المتشدد.

وشددت فرنسا الإجراءات الأمنية وعمليات مراقبة المشتبه فيهم منذ هجمات باريس في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، وازدادت المخاوف الفرنسية من هجمات مماثلة خاصة بعد هجوم نيس في الـ 14 من الشهر الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG