Accessibility links

إندونيسيا: الطائرة المفقودة في قاع البحر


سيدة ماليزية تنظر إلى إحدى طائرات "آير إيجبا" في مطار كولالامبور

سيدة ماليزية تنظر إلى إحدى طائرات "آير إيجبا" في مطار كولالامبور

أعلن رئيس الوكالة الوطنية الإندونيسية للبحث والإنقاذ الاثنين أن طائرة شركة "إيجا آير"التي أقلعت الأحد من إندونيسيا متجهة إلى سنغافورة وهي تقل 162 شخصا موجودة على الأرجح "في قعر البحر".

وقال بامبانغ سوليستيو في مؤتمر صحافي "استنادا إلى المعلومات التي في حوزتنا وتقييم مفاده أن مكان التحطم المفترض هو البحر، فإن الفرضية هي أن الطائرة في قعر البحر. إنه انطباع أولي قد يتطور مع تقييم نتائج عمليات البحث".

وكانت إندونيسيا استأنفت، فجر الاثنين، عمليات البحث عن الطائرة. وقال نائب مسؤول العمليات في الوكالة الوطنية للبحث والإنقاذ تاتانغ زين الدين "استأنفنا البحث عن الطائرة في الساعة السادسة صباحا ونحن نتجه إلى شرق جزيرة بيليتونغ".

وفي وقت سابق من مساء الأحد، أعلنت وزارة النقل الإندونيسية أنها ستوقف عمليات البحث عن طائرة "آير آسيا" التي فقدت، الأحد، بين إندونيسيا وسنغافورة مع 162 شخصاً على متنها، خلال الليل على أن تستأنف صباح الاثنين.

وقال المتحدث باسم الوزارة هادي مصطفى "قمنا بوقف عمليات البحث مع حلول الليل. الطقس ليس جيدا، وسنقوم باستئنافها الاثنين في السابعة صباحا (00:00 تغ) أو حتى قبل ذلك لو كان الطقس جيداً".

وكانت شركة الطيران الماليزية "إيجا آير"للرحلات المنخفضة الثمن أعلنت أن الطيار طلب قبل انقطاع الاتصال بالطائرة "تعديل" مسارها بسبب أحوال جوية سيئة.

وفقد الاتصال بطائرة الإيرباص إيه 320-200 بعد حوالي ساعة على إقلاعها من مطار جواندا الدولي في سورابايا شرق جاوا عند الساعة 5,20. وكان يفترض أن تصل إلى سنغافورة على الساعة 8:30 (00:30 تغ).

وقبيل فقدان الطائرة طلب قائدها موافقة من سلطة مراقبة الأجواء في جاكرتا تعديل مسار الرحلة والارتفاع فوق الطقس السيء.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG