Accessibility links

قتال في الجنوب الليبي بين 'الرمال المتحركة' و'غضب الصحراء'


لقطة من التقرير

يشهد الجنوب الليبي صراعا بين قوات تابعة للجيش الوطني الموالي لحكومة طبرق، وأخرى تتبع لحكومة الوفاق الوطني التي يوجد مقرها في طرابلس.

وتمكنت قوات "الرمال المتحركة" الموالية لخليفة حفتر من السيطرة على قاعدة براك الشاطئ، في حين لا تزال قاعدة تمنهنت شمالي مدينة سبها تحت قبضة عناصر "الرمال المتحركة" التابعة لحكومة الوفاق الوطني.

وقال الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية العقيد أحمد المسماري إن قاعدة تمنهنت "بدأت تشكل خطرا وحلقة وصل ما بين تنظيم القاعدة المتواجد في جنوب الجزائر ومالي والنيجر وفي عدة دول أخرى وبوكو حرام وغيرها".

ويتخوف مشايخ وأعيان الجنوب الليبي من دخول منطقة الصحراء الليبية في حرب دامية بعد انتهاء الصراع في الشمال.

شاهد الفيديو:

المصدر: وكالة عرب 24

XS
SM
MD
LG