Accessibility links

logo-print

الشرطة السويسرية تداهم فيفا وتصادر ملفات مسؤولين سابقين


شعار فيفا

شعار فيفا

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا الجمعة أن رئيسه السابق السويسري جوزيف بلاتر والمساعدين السابقين له الفرنسي جيروم فالكه والألماني ماركوس كاتنر تقاسموا 80 مليون دولار من أجل الثراء الشخصي عبر عقود وتعويضات خلال خمسة أعوام الماضية.

وأوضح الاتحاد الدولي أنه سلم هذه المعلومات إلى القضاء السويسري وسيتقاسمها مع القضاء الأميركي، مبرزا أن "بعض العقود تتضمن بعض التدابير التي يبدو أنها تنتهك القانون السويسري" وذلك بخصوص نظام التعويضات الخاص بالمسؤولين الثلاثة السابقين.

الشرطة السويسرية تداهم مقر فيفا

هذا وداهمت الشرطة السويسرية مقر فيفا وصادرت ملفات بحسب ما كشف الادعاء العام، فيما أعلنت المنظمة الكروية العليا أن عملية التفتيش استهدفت الأمين العام المساعد السابق الألماني ماركوس كاتنر.

وأكدت المتحدثة باسم فيفا ديليا فيشر لوكالة الصحافة الفرنسية المعلومات التي ذكرتها السلطات السويسرية بشأن تفتيش مقر الاتحاد الدولي، مشيرة إلى أن هذه العملية طالت مكاتب كاتنر.

وكان فيفا قد أقال في 23 أيار/مايو كاتنر من منصب مدير مالي وأمين عام مساعد في المنظمة الكروية العليا بمفعول فوري، وذلك بسبب "انتهاكات" مرتبطة بوظيفته.

وتولى كاتنر مهمة أمين عام فيفا بالوكالة بعد إقالة الفرنسي جيروم فالك بسبب تورطه بفضائح الفساد التي هزت المنظمة الكروية العليا منذ أيار/مايو الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG