Accessibility links

فيدرر يهزم موراي ويحرز لقب ويمبلدون للمرة السابعة


روجيه فيدرر يحمل كأس بطولة ويمبلدون فى 8 يوليو/تموز 2012

روجيه فيدرر يحمل كأس بطولة ويمبلدون فى 8 يوليو/تموز 2012

أحرز السويسري روجيه فيدرر المصنف ثالثاً لقب فردي الرجال في بطولة ويمبلدون بعد فوزه على البريطاني آندي موراي 4-6 و7-5 و6-3 و6-4 في المباراة النهائية الأحد.

وعادل فيدرر بذلك الرقم القياسي المسجل باسم النجم السابق بيت سامبراس في تاريخ بطولة ويمبلدون.

وأضاع فيدرر على موراي فرصة لأن يصبح أول لاعب بريطاني يتوج بلقب الفردي في ويمبلدون بعد فريد بيري الذي فاز بالبطولة عام 1936.

وحقق فيدرر فوزه السادس والأربعين منذ بداية هذا العام في مدى 3 ساعات و24 دقيقة، وهو ثاني أفضل لاعب على صعيد الانتصارات بفارق فوز واحد خلف الإسباني دافيد فيرر الذي سقط أمام موراي في الدور ربع النهائي.

وتقابل اللاعبان سابقاً 15 مرة وكانت الغلبة لموراي في 8 مباريات، لكنه لم يستطع كسر شوكة منافسه في البطولات الكبرى للمرة الثالثة بعد خسارتيه السابقتين في فلاشينغ ميدوز الأمريكية (2008) وأستراليا المفتوحة (2010) حين حقق السويسري آخر ألقابه الكبيرة.

وكان موراي قد أعاد إلى البريطانيين أملاً بإحراز لقب كبير لا يزال مفقوداً منذ 78 عاماً حين توج فريد بيري في ويمبلدون بالذات عام 1936، وأزكى هذا الأمل بعد أن انتزع الإرسال الأول في المباراة من منافسه السويسري ثم تقدم على إرساله 2-صفر، لكن سرعان ما رد فيدرر التحية وأدرك التعادل 2-2 في المجموعة الأولى.

ونجح موراي في كسر إرسال منافسة مرة ثانية في الشوط التاسع وتقدم 5-4 ثم أنهى المجموعة الأولى في صالحه، لكنها كانت الأخيرة في المباراة بل فقد إرساله 3 مرات بمعدل واحدة في كل من المجموعات الثلاث الأخيرة وخسر الرهان وفوت الفرصة في رابع نهائي يخوضه في البطولات الكبرى والثالث أمام فيدرر، وهو الأول لبريطاني في ويمبلدون منذ هزيمة باني اوستن عام 1938.

وتدخلت الأمطار مرة جديدة وأوقفت المباراة النهائية لمدة 35 دقيقة تم خلالها نشر السقف المتحرك، مكررة بذلك السيناريو الذي شهده نهائي السيدات بين الأميركية سيرينا وليامس السادسة التي توجت لاحقاً باللقب الخامس في هذه البطولة، والبولندية انييسكا رادفانسكا الثالثة، والذي توقف لفترة نحو 20 دقيقة.
XS
SM
MD
LG