Accessibility links

logo-print

محامية هوما عابدين: مستعدة للتعاون مجددا مع FBI


هوما عابدين المساعدة المقربة من وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون

هوما عابدين المساعدة المقربة من وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون

قالت محامية هوما عابدين، مساعدة المرشحة الديموقراطية لانتخابات الرئاسة الأميركية هيلاري كلينتون، الثلاثاء إنها تعاونت مع مكتب التحقيقات الفدرالي FBI في قضية الرسائل الإلكترونية.

وذكرت كارين دون أن عابدين، التي ورد اسمها مع إعادة فتح ملف رسائل كلينتون، تم استجوابها في السابق لساعات من قبل المكتب، وأمدته بالمعلومات عندما تم التحقيق في القضية قبل شهور.

وأشارت إلى أن السلطات لم تطلب استجوابها من جديد، لكنها وعدت بأنها ستتعاون إذا طلب منها ذلك.

وكان مدير مكتب FBI جيمس كومي قد أعلن الجمعة الماضي التحقيق في رسائل جديدة تخص المرشحة الديموقراطية، ما أثار انتقادات من جانب حملتها بسبب صدور الإعلان قبل أيام من الانتخابات.

وفيما لم يحدد كومي السبب وراء إعادة فتح الملف، أفادت وسائل إعلام بالعثور مؤخرا على رسائل إلكترونية من وزارة الخارجية في حاسوب محمول يعود لأنتوني وينر، طليق عابدين، ويسعى المحققون لمعرفة ما إذا كانت لها علاقة بالتحقيق في رسائل كلينتون.

ويخضع وينر الذي انفصلت عنه عابدين في آب/أغسطس، لتحقيق بعد إرساله رسائل نصية ذات مضمون جنسي إلى فتاة عمرها 15 سنة، وقد عثر على هذه الرسائل الإلكترونية في سياق التحقيق.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG