Accessibility links

إحالة وزير الثقافة المصري الأسبق على محكمة الجنايات


وزير الثقافة الأسبق فاروق حسني

وزير الثقافة الأسبق فاروق حسني

قرر مساعد وزير العدل لشؤون جهاز الكسب غير المشروع في مصر الثلاثاء إحالة وزير الثقافة الأسبق فاروق حسني إلى محكمة الجنايات بتهمة الكسب غير المشروع ومطالبته برد مبلغ 18 مليون جنيه.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية إن الوزير السابق لم يستطع خلال التحقيقات أن يثبت وجود مصادر شرعية لتحقيق تلك الثروة.

وجاء قرار المستشار الجوهري بهذا الشأن في ختام التحقيقات التي باشرها المستشار منتصر صالح والتي كشفت عن وجود تلك الثروة لفاروق حسني في ضوء أقواله في التحقيقات وتقارير الجهات الرقابية ولجان الخبراء المختصين، وعجز فاروق حسني عن إثبات مصادر تلك الثروة أثناء التحقيق معه، كما قالت الوكالة.

يذكر أن حسني كان مقربا من سوزان مبارك، زوجة الرئيس السابق حسني مبارك، كما عرف بتصريحاته المثيرة للجدل، ومن بينها قوله إن "الحجاب خطوة للوراء"، قبل أن يتراجع لاحقا عن هذه التصريحات.

من تصريحاته المثيرة للجدل أيضا قوله "سأحرق الكتب الإسرائيلية بنفسي" بعد تهديده بحرق جميع الكتب الإسرائيلية الموجودة في المكتبات المصرية.

وقد أثرت هذه التصريحات على ترشحه لمنصب الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو)، غير أنه في مايو/أيار 2009 اعتذر عن أقواله "بحرق الكتب الإسرائيلية" لتعلن الحكومة الإسرائيلية سحب اعتراضاتها على ترشيحه، لكن ذلك لم يساعده في الفوز بهذا المنصب الرفيع.
XS
SM
MD
LG