Accessibility links

العائدون إلى الأنبار يشاركون العشائر في استعادة الفلوجة


مقاتلون في الحشد الشعبي خلال تدريبات قرب بحيرة الثرثار شمال الفلوجة- أرشيف

مقاتلون في الحشد الشعبي خلال تدريبات قرب بحيرة الثرثار شمال الفلوجة- أرشيف

انضمّ المئات من نازحي قضاء الفلوجة شرقي محافظة الأنبار إلى الأفواج العشائرية، للمشاركة في عملية استعادة مدينتهم من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

ومع عودة النازحين إلى مناطق سكنهم في الأنبار قادمين من إقليم كردستان، فضل المئات من أبناء الفلوجة الالتحاق بمعسكرات التدريب بناحية الحبانية للانضمام إلى أفواج العشائر ثم المشاركة مع القوات الأمنية في تحرير مدينتهم.

وفي هذا الإطار قال العقيد في الحشد العشائري جميل مطلك الجميلي لـ"راديو سوا" إن هناك 500 مقاتل جميعهم متطوعون ولا يتلقون رواتب، ودعا الحكومة المركزية إلى دعمهم بالسلاح والتجهيزات الأخرى.

وأوضح أن هناك خمسة أفواج سيكتمل تجهيزها وتدريبها ليصبح العدد 2500 مقاتل جاهزين خلال مدة زمنية قريبة للدخول إلى الفلوجة.

وتحدث آمر الفوج الثاني في الحشد العشائري الرائد طه علوان عن استكمال الاستعدادات لتنفيذ عملية عسكرية لاستعادة قضاء الفلوجة بمشاركة المتطوعين من أبناء المدينة.

وأضاف "نحن الآن مستعدون وفي الأيام القادمة سنتحرك إلى مناطق الفلوجة بالأكمل بما فيها النساف والصقلاوية والفلوجة والنعيمية وحصيبة".

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG