Accessibility links

فيسبوك تحاول دخول الصين عبر تحديثها 'أداة الرقابة'


صورة من صفحة مؤسس فيسبوك

صورة من صفحة مؤسس فيسبوك

طورت شركة فيسبوك أداة من شأنها فرض رقابة على المضامين المنشورة على شبكتها في بعض المناطق الجغرافية، في محاولة منها للدخول إلى الصين، حسب مقال في جريدة نيويورك تايمز.

وذكرت الصحيفة أنها تحدثت إلى ثلاثة من الموظفين الحاليين والسابقين في إدارة فيسبوك الذين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم، وأوضحوا أن الميزة الجديدة تسمح بالإلغاء التلقائي للمضامين في شريط الأحداث الخاص بالمستخدمين الموجودين في منطقة جغرافية محددة.

وتم تحديث هذه الميزة لتساعد فيسبوك للدخول إلى الصين حيث تمنع وسائل التواصل الاجتماعي، حسب قول هؤلاء الموظفين الثلاثة للصحيفة.

وكان المدير التنفيذي لفيسبوك مارك زوكربيرغ قد زار الصين عدة مرات واجتمع بالرئيس الصيني.

ولن تعمد الشبكة إلى إجراء الرقابة بنفسها بل ستوكل هذه المهمة لبرمجية يديرها طرف ثالث قد يكون جهة شريكة للمجموعة الأميركية في الصين.

ونوهت المصادر الثلاثة إلى أن المبادرة هي مجرد واحدة من أفكار كثيرة من شأنها السماح لشبكة فيسبوك بالعودة إلى الصين، وربما لا تدخل حيز التنفيذ أبدا.

وعلق متحدث باسم المجموعة الأميركية في مراسلة إلكترونية "نؤكد منذ فترة أننا مهتمون بالصين ونمضي وقتا طويلا في الفهم والتعمق بالمواضيع الخاصة بهذا البلد"، مضيفا "غير أننا لم نتخذ أي قرار إزاء المقاربة التي سنعتمدها حيال الصين".

ويحظر استخدام فيسبوك منذ سنة 2009 في الصين حيث تمارس السلطات رقابة مشددة على الانترنت.

المصدر: صحيفة نيويرك تايمز/ أ ف ب

XS
SM
MD
LG