Accessibility links

logo-print

انفجار وسط دمشق وتواصل الاشتباكات والقصف في أنحاء متفرقة


الأمن السوري يتفقد آثار الدمار جراء انفجار وسط دمشق

الأمن السوري يتفقد آثار الدمار جراء انفجار وسط دمشق

أصيب سبعة أشخاص في انفجار وسط العاصمة السورية فيما تواصلت الاشتباكات بين القوات النظامية ومقاتلين معارضين، كما واصل الطيران الحربي قصفه للمدن السورية غداة مقتل 194 شخص في مناطق متفرقة من البلاد.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أن سبعة أشخاص أصيبوا بجروح في انفجار قرب مرآب اتحاد نقابات العمال قرب فندق في وسط العاصمة السورية اليوم الأحد.

بدوره، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى انتشار أمني مكثف " في دمشق وإغلاقا لبعض الطرق بعد اشتباكات عنيفة وقعت فجر اليوم (الأحد) بين مقاتلين من الكتائب الثائرة وعناصر من الأمن قرب فرع الأمن السياسي في ساحة الميسات".

كما أشار بيان للمرصد إلى "تنفيذ طائرات حربية ثلاث غارات جوية على الغوطة الشرقية" في ريف دمشق، غداة مقتل 14 شخص جراء القصف في بلدة زملكا في ريف العاصمة.

وأشار المرصد إلى اشتباكات في حي الحمدانية في مدينة حلب وتعرض أحياء طريق الباب والشعار وجمعية الزهراء في المدينة للقصف.

كما تعرض حيا طريق السد ومخيم النازحين في درعا للقصف ووقعت اشتباكات عنيفة مع مقاتلين في محاولة للقوات النظامية لاقتحامهما.

وتأتي هذه التطورات غداة يوم دام قتل فيه 194 شخصا في سورية هم 79 مدنيا و58 مقاتلا من المعارضة و57 عنصرا من قوات النظام، بحسب المرصد الذي أحصى مقتل حوالي 36 ألف شخص منذ اندلاع الاحتجاجات ضد الرئيس السوري بشار الأسد.
XS
SM
MD
LG