Accessibility links

logo-print

هل تستورد أوروبا الغاز من إيران بدلا من روسيا؟


الرئيس الإيراني حسن روحاني يلتقي رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في نيويورك

الرئيس الإيراني حسن روحاني يلتقي رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في نيويورك

نقلت وكالة رويترز عن مصدر "مطلع" في المفوضية الأوروبية قوله إن الاتحاد الأوروبي يخطط لاستيراد الغاز الطبيعي من إيران مع تحسن العلاقات معها في الوقت الذي يزداد التوتر مع روسيا أكبر مورد للغاز إليه.

وقال المصدر إن تلك الخطط مرهونة برفع العقوبات المفروضة على إيران وتنفيذ بعض مشروعات خطوط الأنابيب.

وأضاف أن إيران تحتل مكانا قريبا من قمة أولويات أوروبا على صعيد إجراءات المدى المتوسط التي ستسهم في الحد من اعتمادها على إمدادات الغاز الروسي.

ولفت إلى إمكانية نقل الغاز الإيراني إلى أوروبا بسهولة، وإلى التقارب السياسي الواضح بين طهران والغرب.

وتشكل روسيا أكبر مورد حاليا للغاز الطبيعي إلى أوروبا وتلبي ثلث طلبها على الغاز والبالغ قيمته حوالي 80 مليار دولار سنويا.

وتملك إيران ثاني أكبر احتياطيات من الغاز في العالم بعد روسيا وتعد بديلا محتملا في ظل المحادثات بين طهران والغرب للتوصل إلى اتفاق بخصوص البرنامج النووي لطهران.

تقارب بريطاني إيراني

في غضون ذلك، قال مكتب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الأربعاء إنه والرئيس الإيراني اتفقا على أن لندن وطهران يجب أن تعملا على تحسين العلاقات.

كما أنهما، بحسب بيان المكتب، قالا إنه من "الحيوي" التوصل لاتفاق طويل الأجل في المحادثات النووية بين إيران والقوى العالمية.

وناقش كاميرون وروحاني، اللذان التقيا في مقر الأمم المتحدة في نيويورك في أول اجتماع من نوعه منذ الثورة الإيرانية عام 1979، التهديد الذي يمثله تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

ونقلت وكالة انباء الجمهورية الإسلامية عن روحاني قوله لكاميرون "آمل أن نتوصل إلى اتفاق شامل بالإرادة القوية لدى كل الأطراف المشاركين لأنه لا سبيل آخر لحل هذه القضية سوى التوصل إلى تفاهم مشترك".

وقطعت بريطانيا العلاقات الدبلوماسية مع إيران بعد أن اقتحم ناشطون متشددون سفارتها في طهران أواخر عام 2011. لكن انتخاب روحاني، وهو شخصية معتدلة رئيسا لإيران عام 2013، مهد الطريق أمام تحسين العلاقات.

وأعلنت لندن في حزيران/يونيو إنها ستعيد فتح سفارتها في إيران الأشهر القادمة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG