Accessibility links

طاقم طائرة إريترية يطلب اللجوء إلى #السعودية


خريطة توضح طريق توجه الطائرة إلى مطار جازان السعودي

خريطة توضح طريق توجه الطائرة إلى مطار جازان السعودي

أعلن مصدر رسمي سعودي مساء الثلاثاء أن طائرة إريترية هبطت في مطار جازان جنوب المملكة على متنها ثلاثة أشخاص، فيما ذكرت مصادر أن الطيارين هم عسكريون طلبوا اللجوء السياسي.

وأعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في بيان لها أن مركز المراقبة الجوية الإقليمي بجدة رصد رادارياً طائرة باتجاه الأجواء السعودية وعند الاتصال بقائد الطائرة طلب الهبوط الاضطراري بمطار الملك عبدالله بجازان.

وذكر البيان أنه سمح للطائرة بالهبوط من قبل الجهة المختصة وفق الأنظمة الدولية وتم اتخاذ الإجراءات الأمنية والفنية المتبعة بهذا الخصوص وإيقاف الطائرة بمنطقة العزل بالمطار.

عسكريون طلبوا اللجوء السياسي

وذكر موقع سبق الإخباري، أن ثلاثة ضباط بالجيش الإريتري طلبوا اللجوء السياسي في السعودية بعد أن أجبرت المقاتلات السعودية طائرتهم على الهبوط في جنوب المملكة.

وكان المتحدث باسم إمارة جازان بالإنابة ياسين بن أحمد القاسم، قال في بيان له، إن الطائرة التي هبطت في مطار الملك عبدالله طائرة مروحية ليست مقاتله، وتحمل على متنها ٣ إريتريين طالبوا باللجوء السياسي في المملكة، دون الكشف عن المزيد.

وهذه بعض التغريدات في تويتر عن حدث الطائرة الإرتيرية:

XS
SM
MD
LG