Accessibility links

الإبراهيمي: وقف إطلاق النار في سورية سيكون "خطوة صغيرة"


الأخضر الإبراهيمي

الأخضر الإبراهيمي

قال وسيط الأمم المتحدة والجامعة العربية الأخضر الإبراهيمي الأربعاء إن وقف إطلاق النار الذي يقترحه في سورية سيكون "خطوة صغيرة" في سبيل بدء حوار سياسي لإنهاء الأزمة.

وشكك الإبراهيمي، خلال العرض الذي قدمه عبر دائرة تليفزيونية مغلقة للسفراء الـ15 للدول الأعضاء في مجلس الأمن، في إمكانية "صمود واستمرار وقف إطلاق النار"، مؤكدا في الوقت ذاته أن "هذه الهدنة ستسهل وصول المساعدات الإنسانية بشكل أفضل".

وحذر الإبراهيمي، من خطر اتساع رقعة النزاع المستمر في سورية منذ 19 شهرا.

وتأتي تصريحات الإبراهيمي بعد أن أعلن في وقت سابق من الأربعاء في القاهرة أنه حصل على موافقة النظام والمعارضة المسلحة في سورية للتوصل إلى هدنة خلال عيد الأضحى تطبق اعتبارا من الجمعة.

إلا أن نظام دمشق أكد من جانبه أنه لم يتخذ بعد قراره النهائي في هذا الشأن، بينما يقول مقاتلو المعارضة إنهم لن يحترموا الهدنة إلا إذا بادرت القوات النظامية أولا إلى وقف إطلاق النار.

35 ألف قتيل

في شأن متصل، أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل أكثر من 35 ألف شخص خلال النزاع السوري المستمر منذ منتصف مارس/آذار من العام الماضي.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن "24 ألفا و964 مدنيا، وثمانية آلاف و767 جنديا نظاميا، و1276 منشقا" قتلوا منذ بدء الاحتجاجات المطالبة بسقوط نظام الرئيس بشار الأسد قبل نحو 19 شهرا.

وأضاف عبد الرحمن أن المرصد "وثق مقتل 422 شخصا آخرين لم يكن قد تمكن من تحديد هوياتهم"، مؤكدا في الوقت ذاته أن الحصيلة لا تشمل آلاف المفقودين أو الضحايا الذين لم يتم توثيق أسمائهم.

ويعد 26 سبتمبر/ أيلول الماضي هو اليوم الأكثر دموية منذ بداية النزاع، إذ أحصي فيه المرصد مقتل 306 أشخاص.
XS
SM
MD
LG