Accessibility links

ثمانية أيام فقط.. من دون حوادث إطلاق نار في أميركا هذا العام


أهالي ضحايا حادث إطلاق نار في ولاية كاليفورنيا الأميركية

أهالي ضحايا حادث إطلاق نار في ولاية كاليفورنيا الأميركية

حادث إطلاق النار الذي شهدته مؤخرا كلية أومبكوا في ولاية أوريغون، وخلف 10 قتلى، لا يختلف كثيرا عن حوادث إطلاق النار السابقة في مختلف الولايات الأميركية، فقد أصبح الأمر روتينا مألوفا، على حد وصف الرئيس باراك أوباما.

فمنذ بداية العام 2015، ثمانية أيام فقط هي التي لم تسجل وقوع حوادث إطلاق نار عشوائي في هذا البلد.

وحسب موقع مختص في تتبع حوادث إطلاق النار في الأماكن العامة في الولايات المتحدة، فقد شهد العام الحالي 294 حادث إطلاق نار خلال 274 يوما فقط، خلفت 380 قتيلا وجرح ألف آخرين.

وتسلط أرقام الموقع الضوء على جميع حوادث إطلاق النار التي شهدتها الولايات الأميركية، ومن ضمنها حوادث لم يتم تداولها بشكل واسع في وسائل الإعلام.

ثمانية أيام فقط لم تشهد حوادث إطلاق نار عامة في الولايات المتحدة

ثمانية أيام فقط لم تشهد حوادث إطلاق نار عامة في الولايات المتحدة

فقد شهدت ولاية جورجيا حادث إطلاق نار الشهر الماضي أدى إلى إصابة 11 شخصا في إحدى الحانات، وفي شيكاغو قتلت امرأة حامل ووالدتها في حادث إطلاق نار الشهر الماضي أيضا، وهي حوادث لم تحظ بمتابعة إعلامية واسعة.

وبمراجعة لأرقام التقويم أعلاه، يتبين أن ثمانية أيام فقط خلت من حوادث إطلاق النار في الأماكن العامة منذ بداية العام الحالي، فيما شهدت ستة أيام في شهر أيلول/ سبتمبر ثلاثة حوادث خلفت ضحايا في اليوم ذاته.

لكن عدد ضحايا استعمال الأسلحة في الولايات المتحدة يتجاوز بكثير عدد ضحايا حوادث إطلاق النار في الأماكن العامة، إذ بلغ عدد قتلى العنف باستعمال الأسلحة هذا العام 10.095، فيما أصيب أكثر من 20.538.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG