Accessibility links

الخارجية الليبية: لا مصريين بين ضحايا سقوط الصاروخ في #طرابلس


سيارات محترقة في مجمع مطار طرابلس

سيارات محترقة في مجمع مطار طرابلس

أعلن السفير المصري في طرابلس الليبية محمد أبو بكر أن السلطات الليبية أبلغت القاهرة بأنه لا يوجد أي ضحايا من الجنسية المصرية بين القتلى الذي سقطوا بنتيجة سقوط صاروخ على مسكنهم في مزرعة يعملون فيها بالعاصمة الليبية طرابلس.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن أبو بكر الذي يمارس عمله من القاهرة قوله إن "السلطات الليبية أبلغت وزارة الخارجية بعدم وجود أي مواطن مصري بين ضحايا حادث الكريمية بطرابلس".

وكانت وكالة الأنباء المذكورة قد نشرت خبرا مفاده أن 23 عاملا مصريا قتلوا نتيجة لسقوط صاروخ جراد على المنطقة التي يسكنون فيها."

وتابع السفير بالقول:"المعلومات التي حصلنا عليها تؤكد مقتل عدد من الأجانبمن جنسيات أفريقية في هذا الحادث تحديدا... سنستمر في استجلاء الحقيقة في ضوء تضارب المعلومات بسبب الأوضاع التي تشهدها ليبيا حاليا."

آخر تحديث (18:44 ت غ)

قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن 23 عاملا مصريا في طرابلس لقوا مصرعهم إثر سقوط صاروخ غراد على مسكنهم.

ونقلت الوكالة عن رئيس الجالية المصرية في ليبيا علاء حضورة قوله إن الصاروخ سقط على مسكنهم بمنطقة الكريمية في العاصمة الليبية.

ويتعرض مطار طرابلس الدولي إلى اشتباكات مسلحة عنيفة بين ثوار الزنتان الذين يسيطرون عليه وقوات غرفة عمليات ثوار ليبيا وبعض من ثوار مصراتة، في محاولة لإخراج ثوار الزنتان من المطار.

وتسببت هذه الاشتباكات في مقتل 47 وإصابة 120 آخرين، بحسب وزارة الصحة في ليبيا.

وكان سبعة مصريين أقباط قد قتلوا على أيدى جماعات مسلحة في ليبيا مطلع العام الجاري.

وطالبت الحكومة المصرية السلطات بتوفير الحماية للمصريين هناك، في وقت شهدت البلاد عمليات اختطاف استهدفت الأجانب العاملين في ليبيا.

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط

XS
SM
MD
LG