Accessibility links

استنفار أمني في مصر قبيل تظاهرات دعا إليها السلفيون الجمعة


سلفيون مصريون في مظاهرة بميدان التحرير، أرشيف

سلفيون مصريون في مظاهرة بميدان التحرير، أرشيف

استعدت قوات الأمن والجيش في مصر لتأمين الأماكن الحيوية والمنشآت الهامة في البلاد في ظل المظاهرات التي دعت إليها الدعوة السلفية يوم الجمعة.

وأكد خالد سعيد منسق الجبهة السلفية، وأحد الداعين لمظاهرات 28 تشرين الثاني/نوفمبر أنها ستكون مختلفة عن باقي التظاهرات التي دعا إليها تحالف دعم الشرعية قبل ذلك.

وأشار منسق الجبهة السلفية في تصريحات صحفية إلى أن هذه المظاهرات ستشهد مشاركة كبيرة من السلفيين، موضحا أن هناك استعدادات كبرى تتم حاليا للترتيب لها.

من جانب آخر، اتهم اللواء محمد مجاهد الزيات رئيس المركز القومي للدراسات الاستراتيجية المتظاهرين بأنهم يتصورون إمكانية إعادة عجلة التاريخ إلى الوراء، وأضاف في لقاء مع "راديو سوا":

من جهته، قال الدكتور كمال الهلباوي المتحدث السابق باسم جماعة الإخوان المسلمين في الغرب في لقاء مع "راديو سوا" إن جماعة الإخوان المحظورة هي التي تقف خلف هذه المظاهرات، وأضاف:

تأهب للقوات المسلحة في القاهرة

وقد أحكمت القوات المسلحة السيطرة على المنشآت الحيوية استعدادا لتلك المظاهرات.

التفاصيل في تقرير عبدالسلام الجريسي مراسل "راديو سوا" في القاهرة:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG