Accessibility links

الحكم بأحقية أعضاء الحزب الوطني المنحل في مصر في خوض الانتخابات


القيادي في الحزب الوطني الديموقراطي في مصر جمال مبارك في اجتماع للحزب عام 2008

القيادي في الحزب الوطني الديموقراطي في مصر جمال مبارك في اجتماع للحزب عام 2008

قضت المحكمة الإدارية العليا في مصر بالسماح لأعضاء الحزب الوطني الديموقراطي المنحل بخوض الانتخابات البرلمانية القادمة.

وقالت المحكمة في حيثيات حكمها إنه يجب ألا يحرم أي مواطن مصري من حقوقه السياسية بما فيها حقه في ترشيح نفسه لانتخابات مجلس الشعب طالما انطبقت عليه شروط الترشيح.

ورأى عضو مجلس الشعب السابق عن حزب التحالف الشعبي الاشتراكي أبو العز الحريري أن "كل المواطنين الذين لم تصدر ضدهم أحكام قضائية تمنعهم من خوض الانتخابات من حقهم خوض أي انتخابات سواء ينتمون إلى الحزب وطني أو غيره".

الكثير منهم دخل بالفعل على قوائم أحزاب إسلامية في الانتخابات الماضية
وأضاف في لقاء مع "راديو سوا" أن "الكثير منهم دخل بالفعل على قوائم أحزاب إسلامية في الانتخابات الماضية".

وسيتيح هذا الحكم لأعضاء الحزب الوطني الديموقراطي المنحل الترشح للانتخابات التشريعية المقررة العام 2013.

وكانت محكمة مصرية قد قضت في أبريل/نيسان من العام الماضي بحل الحزب وأمرت بنقل كل أمواله وأملاكه إلى الحكومة.

كما أكدت المحكمة الإدارية العليا السبت الحكم الصادر عن المحكمة الدستورية العليا في يونيو/حزيران الماضي والذي قضى بعدم شرعية الانتخابات التشريعية التي جرت مطلع السنة وأدت إلى فوز كبير للإسلاميين.
XS
SM
MD
LG