Accessibility links

وزارة الطيران المصرية: العثور على أشلاء بشرية لركاب الطائرة


طائرة تابعة لمصر للطيران في مطار القاهرة

طائرة تابعة لمصر للطيران في مطار القاهرة

أكدت وزارة الطيران المصرية، الجمعة، العثور على أشلاء بشرية تعود إلى ركاب طائرة تابعة لشركة مصر للطيران تحطمت في وقت مبكر من صباح الخميس في البحر المتوسط.

ويواصل الجيش المصري عمليات البحث بعد أن عثر على حطام للطائرة شمال الاسكندرية، بينما أفادت وكالة الفضاء الأوروبية برصد ما يعتقد أنها بقعة نفط في البحر المتوسط على مقربة من مكان تحطم الطائرة.

وأوضحت الوكالة، عبر موقعها الإلكتروني، أن البقعة يصل طولها إلى حوالي كيلومترين، وتم نقل صورتها إلى السلطات للمساعدة في عمليات البحث.

آخر تحديث: (15:15 تغ)

قال وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس، الجمعة، إنه تم العثور على "جزء من أشلاء بشرية ومقعدين وحقيبة أو حقائب عدة" بين أجزاء من حطام الطائرة المصرية المنكوبة، التي اختفت في وقت مبكر من صباح الخميس عن شاشات الرادار خلال رحلة كانت تقوم بها بين باريس والقاهرة.

وأوضح الوزير اليوناني، في مؤتمر صحافي، أنه حصل على هذه المعلومات من السلطات المصرية التي أكدت الجمعة العثور على أجزاء من الحطام شمال الإسكندرية.

آخر تحديث: (11:43 تغ)

قال الجيش المصري، الجمعة، إنه عثر على أجزاء من الحطام وأغراض شخصية تعود لركاب الطائرة المصرية التي تحطمت في وقت مبكر من صباح الخميس في البحر المتوسط، خلال رحلة كانت تقوم بها بين باريس والقاهرة.

وتم العثور على أجزاء الحطام على بعد 290 كيلومترا شمال الاسكندرية من قبل طائرات وقطع بحرية تابعة للمؤسسة العسكرية في مصر.

وأكد بيان للجيش أنه يواصل "استكمال أعمال البحث والتمشيط وانتشال ما يتم العثور عليه".

تدوينة للمتحدث العسكري يؤكد فيها العثور على حطام للطائرة.​

وبعيد هذا الإعلان بقليل، أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بيانا ينعي فيه الضحايا ويعزي أسرهم.

وجاء في بيان الرئاسة المصرية "ببالغ الحزن وعميق الأسى ننعي ضحايا طائرة مصر للطيران الذين لقوا حتفهم إثر تحطم الطائرة في البحر المتوسط في طريق عودتها إلى القاهرة قادمة من باريس".

آخر تحديث (10:21 تغ)

أعلن رئيس الإدارة المركزية للتحقيق في حوادث الطائرات بوزارة الطيران المصرية أيمن المقدم الخميس أن مصر ستترأس لجنة التحقيق الرسمية في حادث طائرة مصر للطيران بصفتها مالكة الطائرة وذلك بمشاركة بعض الدول مثل فرنسا المصنعة للطائرة والدول التي لها ضحايا بصفة مراقب.

وقال وزير فرنسي إن ثلاثة محققين من وكالة تحقيقات الكوارث الجوية (بي إي إيه) توجهوا إلى القاهرة ومعهم خبير من شركة إيرباص.

وصرح مسؤولون من عدة أجهزة أميركية لرويترز بأن مراجعة أميركية لصور التقطتها أقمار صناعية لم تظهر حتى الآن أية مؤشرات على حدوث أي انفجار.

ومن ناحية أخرى، قال الجيش المصري في بيان إن اليونان وفرنسا وبريطانيا وقبرص وإيطاليا تشارك في أعمال البحث المكثفة بمنطقة اختفاء الطائرة بالتعاون مع القوات المسلحة المصرية.

وقد سادت مشاعر الحزن مطار القاهرة عقب إعلان فقدان الاتصال بالطائرة لكن العمل لم يتوقف في المطار رغم الحادث.

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة بهاء الدين عبد الله عن هذا الموضوع:

ونشرت وزارة الدفاع المصرية الخميس تسجيلا مصورا يظهر عمليات البحث جوا و بحرا عن موقع حطامها:

وفي باريس، غادرت الرحلة رقم 804 التابعة لمصر للطيران من مطار شارل ديغول إلى القاهرة مساء الخميس، بعد حوالي 24 ساعة على مغادرة طائرة الأربعاء التي تحطمت في وقت مبكر من صباح الخميس.

تحديث: 21:02 ت غ في 19 أيار/مايو

أفاد مراسل قناة "الحرة" في وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون في تغريدة، بأن مصادر استخبارية أميركية تتحدث عن مؤشرات قوية على حصول انفجار في الطائرة المصرية التي فقدت الخميس فوق البحر المتوسط.

ونعت شركة مصر للطيران ضحايا طائرتها التي فقدت في وقت مبكر الخميس فوق البحر المتوسط خلال رحلة من باريس إلى القاهرة، في أول إقرار من الشركة بوفاتهم.

وقالت الشركة في بيان على موقع تويتر: "تنعي مصر للطيران أسر ضحايا الطائرة وتعرب عن بالغ أسفها لهذا الحادث الأليم، وتؤكد الشركة أنها ستقوم باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتعامل مع الموقف من كل جوانبه وفتح تحقيق شامل لمعرفة ملابسات الحادث".

تحديث: 20:45 تغ

طلب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الخميس من "جميع أجهزة الدولة" أن تقوم "بتكثيف عمليات البحث" للعثور على حطام طائرة مصر للطيران التي سقطت فجرا في البحر المتوسط قبالة سواحل اليونان.

وقالت رئاسة الجمهورية في بيان إن "الرئيس أصدر توجيهات باتخاذ كافة التدابير اللازمة للتوصل إلى حطام الطائرة وانتشالها بالتعاون والتنسيق مع الدول الصديقة".

تحديث: 20:20

قالت شركة مصر للطيران إنها تلقت خطابا من وزارة الخارجية المصرية يفيد بالعثور على مواد طافية يرجح أنها لحطام الطائرة، وعلى بعض سترات النجاة ومواد بلاستيكية قد عثرت عليها السلطات اليونانية بالقرب من جزيرة كارباثوس اليونانية.

وأضافت الشركة عبر موقعها على الإنترنت أن التنسيق لا يزال جاريا مع السلطات اليونانية للتأكد مما تم العثور عليه، وما إذا كانت تعود للطائرة المصرية.

تحديث: 17:300 تغ

نفت شركة مصر للطيران صحة التقارير التي تحدثت عن العثور على حطام الطائرة المصرية، وقالت في بيان نشر على موقع وزارة الطيران المصرية:

"بالإشارة إلى ما تداولته بعض القنوات الفضائية حول العثور على حطام طائرة مصر للطيران فوق جزيرة كريت اليونانية، فقد قامت مصر للطيران بالاتصال بالجهات المعنية والتي لم تؤكد صحة المعلومات المنشورة".

تحديث: 16:56 تغ.

أفاد التلفزيون اليوناني بأن السلطات اليونانية عثرت على أجزاء من طائرة في جنوب البحر المتوسط أثناء عملية البحث عن الطائرة المصرية المنكوبة الخميس.

وفي وقت سابق، أعلن مسؤولون يونانيون العثور على قطع بلاستيكية في البحر جنوب جزيرة كريت، إلى جانب سترتي نجاة يبدو أنهما من طائرة.

ونقل مراسل "الحرة" عن المتحدث العسكري المصري محمد سمير الخميس أن هناك تعاونا مصريا يونانيا فرنسيا للبحث عن حطام الطائرة المنكوبة وانتشال جثامين الضحايا.

وفي واشنطن، نقل مراسل "راديو سوا" عن مساعدة الرئيس باراك أوباما لشؤون الأمن الداخلي ومواجهة الإرهاب ليزا موناكو قولها إن "الرئيس طلب إبقاءه على اطلاع طوال اليوم على تطورات الأوضاع، ووجه مسؤولي الإدارة الأميركية للتواصل مع نظرائهم الدوليين لعرض المساعدة" اللازمة في عمليات البحث والتحقيق حول سقوط الطائرة المصرية.

وفي سياق متصل، ذكرت وسائل إعلام أميركية أن الأقمار الاصطناعية لم ترصد أي انفجار قبل اختفاء الطائرة المصرية.

هذا وعقدت الرئاسة الفرنسية اجتماعا مصغرا لبحث ملابسات الحادث والإجراءات الأمنية التي تمت في باريس قبل إقلاع الطائرة من مطار شارل ديغول.

وفي بريطانيا، قال وزير الدفاع فيليب هاموند إن بلاده تقدم دعمها لمصر في حادث الطائرة.

ورجح مدير جهاز الأمن الفدرالي الروسي أليكساندر بورتنيكوف من جانبه احتمال وقوف عمل إرهابي وراء حادث سقوط الطائرة، داعيا شركاء بلاده في أوروبا إلى العمل سويا لتحديد الجهة المتورطة فيه.

تحديث (14:04 ت.غ)

أعلن الناطق باسم الجيش اليوناني فاسيليس بيلتسيوتيس لوكالة الصحافة الفرنسية عثور طائرة عسكرية مصرية من طراز C130 على حطام في جنوب شرق جزيرة كريت في منطقة تابعة للمجال الجوي المصري، مشيرا إلى أنه سيتم إرسال سفن إلى الموقع للتحقق من الأمر.

وقال التلفزيون اليوناني العام من جانبه إن الحطام عثر عليه على بعد 230 ميلا بحريا من جزيرة كريت.

وكانت مصادر في وزارة الدفاع اليونانية قد أفادت في وقت سابق بأن فرقاطة يونانية تشارك في عمليات البحث عن طائرة مصر للطيران، رصدت جسمين بلاستيكيين كبيرين طافيين في البحر على مسافة 370 كيلومترا جنوب جزيرة كريت.

أقارب ركاب على متن طائرة مصر للطيران، التي اختفت أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، في مطار القاهرة

أقارب ركاب على متن طائرة مصر للطيران، التي اختفت أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، في مطار القاهرة

وأضافت المصادر وفق وكالة رويترز للأنباء "يبدو أن الجسمين جزءان بلاستيكيان باللونين الأبيض والأحمر"، مشيرة إلى أنهما رصدا في منطقة انطلقت منها إشارة إرسال في وقت سابق.

وقال وزير الطيران المدني المصري شريف فتحي إن "احتمال أن هجوما إرهابيا وراء اختفاء الطائرة الخميس أكثر ترجيحا من وجود خلل فني".

وأوضح أن لا توجد مخاوف أمنية معروفة بشأن ركاب الطائرة، لكن السلطات تجري مزيدا من الفحص.

تحديث (13:46 ت.غ)

قال وزير الطيران المدني المصري شريف فتحي الخميس إن بلاده تتعامل مع اختفاء طائرة مصر للطيران في البحر المتوسط باعتبارها مفقودة، مضيفا أن من السابق لأوانه التكهن بتحطمها، لكنه لم ينف فرضية العمل الإرهابي أو العطل الفني.

وشدد الوزير خلال مؤتمر صحافي عقده في القاهرة على "التزامه باعتبار الطائرة مفقودة إلى حين العثور على حطامها، ولو كانت الفرضيات الأقوى ترجح تحطمها"، مؤكدا عدم علم السلطات المصرية بأسباب الاختفاء.

وزير الطيران المدني المصري شريف فتحي

وزير الطيران المدني المصري شريف فتحي

وأكد تمسكه بالحقائق وقال "موقعي لا يسمح لي بالحديث عن فرضيات حول ملابسات اختفاء الطائرة".

وأوضح من جهة أخرى أن الحادث لم يؤثر على تشغيل الطائرات الأخرى في مطار القاهرة.

وكشف أن اليونان تقدم مساعدة كبيرة في التحقيق في اختفاء الطائرة، مشيرا إلى أنها توسع نطاق البحث في المنطقة التي فقد فيها الاتصال بالطائرة.

اليونان: الربان كان في مزاج جيد ولم يذكر أي مشكلة

وفي اليونان، قال وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس إن الطائرة المصرية التي كانت قادمة من باريس فجر الخميس سقطت من علو 22 ألف قدم بعد انعطافها مرتين بشكل مفاجئ.

وذكرت هيئة الطيران المدني اليوناني أن ربان الطائرة المصرية لم يذكر "أي مشكلة" في حديثه الأخير مع المراقبين الجويين اليونانيين، مشيرا إلى أن "الطيار كان في مزاج جيد وشكرهم باللغة اليونانية".

سيدة تبكي أحد أقاربها من ركاب طائرة مصر للطيران

سيدة تبكي أحد أقاربها من ركاب طائرة مصر للطيران

فرنسا: الطائرة تحطمت وفقدت

وفي فرنسا، قال الرئيس فرنسوا هولاند في كلمة متلفزة إن "المعلومات المتوفرة لدينا تؤكد لنا أن الطائرة تحطمت وفقدت. لا يمكن استبعاد أو ترجيح أي فرضية ".

وأضاف "حين نعرف الحقيقة، علينا استخلاص كل العبر سواء كان الأمر حادثا أو فرضية أخرى تخطر على بال كل شخص، وهي فرضية عمل إرهابي".

من جهة أخرى، أعلن القضاء الفرنسي فتح تحقيق حول اختفاء الطائرة المصرية، فيما كثفت باريس اتصالاتها مع مصر وأرسلت سفنا وطائرات إلى موقع فقدان الاتصال بها.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في باريس نبيلة الهادي:

تحديث (9:35 ت.غ)

تحطمت طائرة ركاب تابعة لشركة مصر للطيران خلال رحلة بين باريس والقاهرة فجر الخميس وعلى متنها 56 راكبا و10 من أفراد الطاقم.

وقالت الشركة إن الطائرة وهي من طراز إيرباص A320، اختفت من أجهزة الرادار في حوالي الساعة 2:30 فجرا بتوقيت القاهرة وهي على ارتفاع 37000 ألف، بعد 10 أميال على دخولها الأجواء المصرية.

وبالنسبة لجنسيات الركاب، فقالت مصر للطيران إن الرحلة كانت تقل 30 مصريا و15 فرنسيا وعراقيين اثنين ومواطنا من كل من بريطانيا وبلجيكا والكويت والسعودية والسودان وتشاد والبرتغال والجزائر وكندا.

أقارب ركاب على متن طائرة مصر للطيران، التي اختفت أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، في مطار القاهرة

أقارب ركاب على متن طائرة مصر للطيران، التي اختفت أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، في مطار القاهرة

ونفت الشركة والسلطات المصرية معرفتها بأسباب تحطم الطائرة. وأفادت وزارة الطيران المصرية بأن الطائرة أرسلت إشارة استغاثة عند الساعة 4:26 فجرا، من دون أن تحدد موقعها.

وفي باريس عقدت الحكومة الفرنسية اجتماعا طارئا لبحث القضية، وعرضت المساعدة في عمليات البحث عن الطائرة المنكوبة.

وقال رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل عند سؤاله عن احتمال تعرض الطائرة المصرية إلى عمل إرهابي، إنه لا يستبعد أي فرضية.

أقارب ركاب على متن طائرة مصر للطيران، التي اختفت أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، في مطار القاهرة

أقارب ركاب على متن طائرة مصر للطيران، التي اختفت أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، في مطار القاهرة

هذا ويعقد الرئيس المصري الخميس اجتماعا لمجلس الأمن القومي بعد اختفاء طائرة الركاب المصرية.

في هذه الأثناء، أرسل الجيش المصري فرق إنقاذ إلى موقع اختفاء الطائرة للبحث عن حطامها.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" أيمن سليمان.

تحديث (3:20 ت.غ)

فقد الاتصال بطائرة ركاب تابعة لشركة مصر للطيران خلال رحلة بين باريس والقاهرة فجر الخميس، حسبما أعلنت الشركة المصرية على حسابها في تويتر.

وأفادت الشركة بأن 59 راكبا و10 من أفراد الطاقم كانوا على متن الرحلة MS804.

وأوضحت مصر للطيران أن أجهزة الرادار فقدت الاتصال بالطائرة في الساعة 2:45 فجرا بتوقيت القاهرة، بعد دخولها المجال الجوي المصري.

وأضافت أن الطائرة كانت على ارتفاع 37000 قدم.

المصدر: وكالات/ مصر للطيران/ الحرة / راديو سوا

XS
SM
MD
LG