Accessibility links

1 عاجل
  • 122 دولة في الجمعية العامة للأمم المتحدة تصوت لصالح القرار الكندي لوقف إطلاق النار في سورية

كلينتون تشير إلى تزايد العنف الطائفي في مصر


وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون في معهد كارينغي البحثي

وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون في معهد كارينغي البحثي

أشارت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أمس الاثنين في كلمة ألقتها بمؤسسة كارنيغي البحثية في واشنطن إلى تزايد العنف الطائفي في مصر منذ 2011 وإثر سقوط نظام الرئيس المصري السابق حسني مبارك، مما تسبب في سقوط قتلى من جانب المسلمين والمسيحيين.

جاءت كلمة كلينتون بالتزامن مع إعلان التقرير السنوي الذي تصدره الخارجية الأميركية عن الحرية الدينية في العالم لعام 2011، والذي أعطى اهتماما خاصا لدول الربيع العربي.

وخلص التقرير في مراجعته للأوضاع الدينية في مصر إلى أن مستويات التوتر والعنف الطائفي قد زادت العام الماضي إلى جانب ارتفاع ملحوظ في مستويات العنف والإجرام بصفة عامة.

ووثق التقرير، ما قال إنه فشل الحكومة المصرية في الحد من العنف المتزايد ضد الأقباط، مشيرا إلى مصادمات التاسع من أكتوبر/تشرين الأول عندما هاجمت قوات حكومية متظاهرين في منطقة مبنى الإذاعة والتلفزيون.

ولفت التقرير إلى وفاة 25 وجرح 350 شخصا معظمهم من المسيحيين.
وأضافت كلينتون "لا نعتقد أن هناك التزاما قويا بالتحقيق وتطبيق العدالة بصورة متساوية على مرتكبي هذا العنف، وأن هذا بدوره يرسل رسالة لمن يمثلون الأقلية في المجتمع بشكل خاص وللمجتمع الأكبر بأنه لن تكون هناك أي عواقب".

وأشار التقرير إلى وجود أدلة على زيادة أعداد المهاجرين من المسيحيين الساعين إلى الخروج من مصر خلال العام الجاري.
XS
SM
MD
LG