Accessibility links

logo-print

اتهامات للأمن المصري بالاعتداء جنسيا على المعتقلين


عناصر من الشرطة المصرية

عناصر من الشرطة المصرية

اتهمت الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان الثلاثاء قوات الأمن المصرية بالاعتداء جنسيا على المحتجزين لديها.

وقال تقرير أصدرته المنظمة التي تضم منظمات حقوقية من عدة دول، إنه منذ عزل مرسي في تموز/يوليو 2013، "حدث تصعيد في وتيرة العنف الجنسي الذي ترتكبه قوات الأمن في مصر"، مشيرا إلى أن حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي يسعى لـ"خنق المجتمع المدني وإسكات المعارضة".

وأضافت المنظمة أن العنف الجنسي أصبح يستهدف كل من تقبض عليهم قوات الأمن، بشكل عشوائي، وبغض النظر عن سياق احتجازهم أو القبض عليهم. وأوضحت أن هذه الاعتداءات استهدفت بالإضافة إلى خصوم السيسي، الناشطين في منظمات المجتمع المدني، وطلابا وسيدات.

وتشمل هذه الاعتداءات، حسب المنظمة، أعمال اغتصاب واعتداءات جنسية واغتصاب بأدوات، وصعق الأعضاء الجنسية بالكهرباء، والتشهير والابتزاز الجنسي.

وتقول المنظمة إنها استندت في تقريرها على مقابلات أجرتها، وإفادات تسلمتها من عدد من الضحايا.

وطالبت أمينة بوعياش الأمينة العامة للفدرالية، الحكومة المصرية بوضع حد "على الفور لهذه الجرائم، التي يرتكبها فاعلون تحت تصرفها بشكل مباشر".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG