Accessibility links

logo-print

شركة الطيران الروسية: لا مشاكل تقنية في الطائرة المنكوبة


حطام الطائرة الروسية

حطام الطائرة الروسية

قالت شركة الطيران الروسية متروجت التي هوت طائرة ركاب تابعة لها في سيناء السبت، إن الطائرة كانت بحالة تقنية "ممتازة"، لتعطي دعما للفرضيات الأخرى، ومنها العمل الإرهابي.

واستبعدت الشركة في مؤتمر صحافي عقدته الاثنين، حصول مشكلة تقنية أو وجود خطأ بشري أدى إلى سقوط الطائرة وعلى متنها 224 شخصا، موضحة أن "تأثيرا خارجيا" هو التفسير الوحيد والمحتمل للحادث. وأضافت أن طياري الإيرباص A321 فقدوا السيطرة عليها بالكامل قبل أن ترتطم بالأرض، ولم يحاولوا حتى الاتصال بأبراج المراقبة.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيشكوف من جانبه، إنه لا توجد حتى الآن أي أسباب تدعو لاستبعاد أي نظرية بشأن تحطم الطائرة، بما فيها العمل الإرهابي.

وأعلنت السلطات المصرية والروسية أنه لا يمكنها في الوقت الحاضر الكشف عن أسباب الحادث الذي أعلن الفرع المصري لتنظيم الدولة الإسلامية داعش المسؤولية عنه.

وفي هذه الأثناء، قال السفير الروسي في القاهرة سيرغي كيربتشينكو، إنه سيتم نقل الصندوقين الأسودين للطائرة إلى موسكو لتفريغ محتوياتهما والكشف عن ملابسات الحادث.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة بهاء الدين عبد الله:

وبدأت عائلات ضحايا الطائرة الروسية بالتعرف على الجثث بعد وصول طائرة أولى تنقل جثامين 140 قتيلا إلى سان بطرسبورغ بروسيا الاثنين، فيما يتواصل التحقيق في مصر لفك لغز هذا الحادث.

وأعلن المسؤول في وزارة الحالات الطارئة الروسية فلاديمير سفيتيلسكي أن طائرة تنقل دفعة ثانية من ضحايا الحادث ستقلع من مصر مساء الاثنين.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG