Accessibility links

logo-print

أحزاب مصرية تدعو إلى التظاهر ضد الإخوان المسلمين الجمعة


مواجهات بين الشرطة المصرية ومحتجين أمام مقر جماعة الإخوان المسلمين في القاهرة السبت

مواجهات بين الشرطة المصرية ومحتجين أمام مقر جماعة الإخوان المسلمين في القاهرة السبت

دعت 10 أحزاب وحركات سياسية مصرية معارضة إلى التظاهر يوم الجمعة القادم أمام مقر جماعة الاخوان المسلمين في القاهرة للاحتجاج على "اعتداء" أفراد ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين على صحافيين مصريين السبت الماضي.

كما أدانت اللجنة الوطنية للدفاع عن حرية التعبير ما وصفته بـ"العدوان الهمجي" لـ"ميليشيات الجماعة"، مؤكدة تضامنها مع الصحافيين في البلاغ الذي تقدموا به إلى النائب العام بشأن الأحداث التي وقعت مساء السبت أمام مقر الجماعة في القاهرة.

وقال المحلل السياسي طارق الغزالي حرب إن الدعوة هي نوع من "إعلان الاحتجاج بالتجمع حول مقر الجماعة التي ليس لها صفة شرعية ويوفر لها النظام الأمن"، مشيرا إلى أن الجماعة هي الجهة الحقيقة التي تقود البلاد.

الجماعة تستنكر الدعوات

من جانبها، استنكر القيادي في الجماعة هاني صلاح الدين دعوة أحزاب المعارضة للتظاهر، وقال إنها "تشجع على الاعتداء على مقرات الجماعة".

وقال في لقاء مع "راديو سوا" إن"التظاهر مسموح، لكن محاولة اقتحام المقر وحرقه و"رسم جرافيتي يستفز شباب الحركة"، في إشارة إلى الاشتباكات التي وقعت بين أنصار للجماعة وصحافيين معارضين بسبب قيامهم برسم شعارات معادية للجماعة ومرشدها محمد بديع.

وأشار صلاح الدين إلى أن تلك الاضطرابات تبعث رسائل سلبية للمجتمع الدولي إزاء الأوضاع في مصر.

كم اتهم المتحدث باسم الجبهة السلفية في مصر هشام كمال مطلقي الدعوة بأنهم يسعون إلى "مهاجمة الإخوان المسلمين ونشر الفوضى".

ونفى وجود تنسيق بين التيارات الإسلامية لحماية مقر الجماعة، لكنه أكد في ذات الوقت حق أعضاء الجماعة في الدفاع عنه، محملا الجهة الأمنية المسؤولية الكاملة.
XS
SM
MD
LG