Accessibility links

حكومة تسيير الأعمال في مصر تعقد آخر اجتماع لها اليوم


الرئيس محمد مرسي يترأس اجتماع لحكومة كمال الجنزوري

الرئيس محمد مرسي يترأس اجتماع لحكومة كمال الجنزوري

يعقد مجلس الوزراء برئاسة كمال الجنزوري اليوم‏ الخميس اجتماعه الأخير في إطار الإعداد والتخطيط لتسلم الحكومة الجديدة برئاسة هشام قنديل مهامها.

ومن المتوقع أن يناقش الاجتماع التقارير الأمنية ومدى ما تحقق من استعادة الأمن خلال الفترة الماضية، إضافة إلى آخر مستجدات توفير المواد البترولية ومكافحة التهريب وغيرها من الملفات.

في غضون ذلك، أشار اتحاد شباب الثورة في مصر في بيان أصدره أمس الأربعاء أن تكليف الرئيس المصري محمد مرسي هشام قنديل بتشكيل الحكومة الجديدة، أصاب الشارع السياسي والحركات الثورية بالارتباك.

وأضاف الاتحاد أن هذا التكليف يعد مخالفا لوعود الرئيس بأن رئيس الوزراء سيكون شخصية محل توافق وطني.

وشدد الاتحاد على أن الخطأ ليس في شخص وزير الري السابق، ولكن في تخصصه الذي لا يتلاءم مع متطلبات البلاد خلال المرحلة المقبلة.

في هذا الإطار، قال المتحدث باسم الاتحاد تامر القاضي إن لديهم شك في أن الدكتور قنديل سيستعين بوزراء من الحكومة السابقة.

وأضاف لـ"راديو سوا" "عندنا شك أن يتم الاستعانة ببعض من كانوا في حكومة كمال الجنزوري خاصة ونحن نعلم أنها حكومة حزب وطني وكنا معترضين عليها منذ زمن. نرى أن هذا التشكيل لا يبشر بالخير. لا نشترط أن يكون لدينا حكومة تكنوقراط أو حكومة سياسية ولكن قد يكون هناك مزج بين هذا وذاك ولكن ما يهمنا هو اختيار العناصر ذاتها سواء كانت سياسية أو تكنوقراط".
XS
SM
MD
LG