Accessibility links

logo-print

حملة لطرد الراقصة صافيناز من مصر بسبب 'إهانة' العلم


علم مصر

علم مصر

أطلق مغردون على مواقع التواصل الاجتماعي حملة للمطالبة بطرد الراقصة صافيناز من مصر، بسب ارتدائها بدلة رقص بألوان العلم المصري، وهو ما اعتبره البعض جريمة وإهانة لرمز وطني.

وانشتر على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ #اطردو_صافيناز_من_مصر، حيث عبر مغردون عن غضبهم من موقف الراقصة، وآخرون سخروا من المطالبة بطردها.

وعبرت قوى سياسية عن غضبها بسبب تصرف الراقصة الشهيرة، ومنها تكتل القوى الثورية الذي أكد أنه سيحرك دعوى قضائية للمطالبة بترحيل الراقصة، كما أفاد مراسل "راديو سوا" من القاهرة الجندي داعي الإنصاف.

وقال تامر القاضي عضو التكتل السياسي للقوى الثورية " لن نقف مكتوفي الأيدي".

الموقف القانوني

وقال الفقيه القانوني عصام الإسلامبولي في تصريح لمراسل "راديو سوا" إن القانون المصري يجرم إهانة الرموز الوطنية ومن بينها العلم، مشيرا إلى أن أي تجاوز بشأن ذلك يعرض الشخص للمساءلة القانونية.

وأضاف أن من حق أي مواطن عادي التقدم ببلاغ ضد أي شخص يهين رمزا من رموز الدولة.

وكان رئيس مصر المؤقت عدلي منصور قد أصدر قانونا يجرم إهانة العلم وعدم الوقوف عند أداء النشيد الوطني ويحاكم الشخص المخالف بموجبه بغرامة قد تصل إلى أربعة آلاف دولار وسنة سجنا.

وشدد هذا القانون من العقوبات التي اقترحتها الحكومة السنة الماضية. وذكر بأن العلم والنشيد الوطني من رموز الدولة التي يجب احترامها.

المزيد في تقرير الجندي داعي الإنصاف:

المصدر: "راديو سوا" ووكالات

XS
SM
MD
LG