Accessibility links

6 إبريل تهدد بالعودة إلى الميادين


متظاهرون داعمون للرئيس المصري المعزول محمد مرسي في العباسية بالقاهرة

متظاهرون داعمون للرئيس المصري المعزول محمد مرسي في العباسية بالقاهرة

استنكرت حركة 6 إبريل في مدينة الاسكندرية بمصر قرار القضاء إخلاء سبيل الرئيس الأسبق حسني مبارك، وقالت إن هذا سيعيد الثوار إلى الميادين مرة أخرى.

مراسل "راديو سوا" محمود عبد الرحيم تحدث مع الناطق الرسمي باسم الحركة محمود الخطيب الذي قال إنها ستدعو لـ"النزول إلى الشوارع" بعد وقف نظام حظر التجول.


وكانت 6 إبريل دعت إلى تظاهرات احتجاج لكنها اضطرت إلى تأجيلها كي لا تصطدم مع تظاهرات أخرى دعت لها جماعة الإخوان المسلمين خرجت الجمعة وسط إجراءات أمنية مشددة.

مراسل "راديو سوا" بهاء الدين عبدالله تابع تظاهرات الإخوان المسلمين، وقال إنها استمرت لساعات بعد سريان حظر التجول.

مقتل مؤيد لمرسي في طنطا وحشد ضعيف للإخوان في القاهرة (آخر تحديث 17:31 بتوقيت غرينتش)

قالت مصادر أمنية وطبية وشهود عيان إن شخصا قتل وأصيب عشرات آخرون الجمعة في حصيلة اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، وبين المؤيدين وقوات الأمن.

مواجهات في طنطا

وقالت شرطة النجدة في مدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية بدلتا النيل إنها تلقت بلاغا بمقتل مؤيد لمرسي في اشتباكات بين مؤيدين ومعارضين استخدمت فيها طلقات الخرطوش والزجاجات الحارقة والسلاح الأبيض والحجارة.

وقال مسؤول صحي في المدينة إن 26 شخصا أصيبوا في الاشتباكات بينهم ستة في حالة خطيرة.

وقال شاهد عيان إن الشرطة أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على مؤيدي مرسي وإن مدرعات الجيش حالت دون وصول المتظاهرين إلى مبنى الديوان العام لمحافظة الغربية ومبنى مديرية الأمن.

وأضاف "رأيت مؤيدا لمرسي يتعرض لضرب مبرح من أشخاص يرتدون الزي المدني ويساندون الجيش. سال منه الدم غزيرا."

وتابع أن الشرطة ألقت القبض على نحو 15 من المتظاهرين الذين ينتمي أغلبهم لجماعة الإخوان المسلمين وأن معارك كر وفر دارت بين الجانبين في عدد من الشوارع.

إصابات في المنصورة

وفي مدينة المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية بدلتا النيل أيضا قال وكيل وزارة الصحة مجدي حجازي إن ثلاثة أشخاص أصيبوا بجروح قطعية في اشتباكات بين مؤيدين لمرسي ومعارضين له حاولوا إحباط مسيرة للإخوان.

وقالت مصادر أمنية إن الشرطة ألقت القبض على 19 من مؤيدي مرسي الذين وصل عددهم إلى مئات.

وقال شاهد عيان إن قوات الأمن استخدمت قنابل الغاز المسيل للدموع في إحباط مسيرات من عدد من المساجد بمدينة أسيوط في جنوب البلاد.

ونظم عدد قليل من مؤيدي مرسي مسيرة من مسجد النور بحي العباسية في شمال القاهرة هتفوا خلالها "يسقط يسقط حكم العسكر" لكن مؤيدين لقيادة الجيش نظموا مسيرة على الجانب الآخر من الشارع هتفوا خلالها "بنحبك يا سيسي".

مسيرات في المعادي والمهندسين

وشهدت منطقة المعادي في جنوب القاهرة مسيرة كبيرة انطلقت من مسجد الريان، ردد خلالها المشاركون هتافات معارضة للسلطة المؤقتة، بينها "انقلاب انقلاب"، بينما كان شيخ يتلو أدعية من مكبر للصوت.

وحمل مشاركون في المسيرة أعلام مصر وصور مرسي وأوراقا صفراء صغيرة عليها صورة يد تشير إلى الرقم أربعة، في إشارة إلى اعتصام رابعة العدوية المؤيد لمرسي في القاهرة الذي فضته قوات الأمن بالقوة يوم 14 أغسطس/ آب.

وقال خالد عبد الحميد الذي ذكر أن 11 من أصدقائه قتلوا خلال تفريق الاعتصام في رابعة "سنتظاهر حتى ننهي الانقلاب ونعيد الشرعية".

وفي المهندسين وسط العاصمة، سار المئات وهم يهتفون ضد وزارة الداخلية، بينما احتشد العشرات قرب مسجد الاستقامة في الجيزة، وبينهم العديد من النساء، في ظل غياب قوات الأمن.

وردد المحتشدون قرب مسجد الاستقامة هتافات معادية للسلطة المؤقتة، بينها "سي سي يا سفاح السلمية في ايدي سلاح"، في إشارة الى الفريق أول قائد القوات المسلحة عبد الفتاح السيسي، و"إسلامية إسلامية" و"هي رصاصة بس، خدها ومش هتحس".

وقال أحمد سيد (24 عاما) الذي كان يحمل صورة لمرسي كتب عليها "لا للانقلاب" "أشارك اليوم كي أعيد احياء ثورة 25 يناير (...) حقبة (حسني) مبارك عادت أقوى مما كانت".

وتحدثت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن مسيرات لمناصري جماعة الإخوان في قنا (جنوب) والسويس (شمال شرق) والإسكندرية (شمال) والشرقية وأسوان (جنوب)، قالت إن المئات شاركوا فيها.

واستبق الجيش المصري هذه التظاهرات عبر تكثيف تواجده في معظم الميادين الرئيسية في القاهرة، فدفع بآليات عسكرية أغلقت الطرق الرئيسية لميدان التحرير ومسجد مصطفى محمود ومديرية أمن الجيزة، علما أن الأمن لم يتواجد في محيط التظاهرات.

الإخوان المسلمون يفشلون في حشد الأنصار

وقال مراقبون إن جماعة الإخوان المسلمين فشلت في حشد أعداد كبيرة من المتظاهرين بالعاصمة الجمعة.

وكانت الجماعة قالت إنها ستنظم 28 مسيرة من مساجد بالقاهرة في "جمعة الشهداء" لكن مئات فقط من المؤيدين شاركوا في مسيرات عددها قليل بحسب الشهود ولقطات تلفزيونية.

ومنذ أيام بدأت السلطات حملة اعتقالات واسعة للأعضاء القياديين في الجماعة التي قتل مئات من أعضائها خلال قيام قوات الجيش والشرطة بفض اعتصامين بالقاهرة والجيزة قبل نحو عشرة أيام.

وقال ماهر وهو مدرس عضو في جماعة الإخوان المسلمين عبر الهاتف "أحيانا أتلقى أوامر مباشرة من قادتي، لكن أكثرها الآن يأتي عبر الإنترنت".

وذكر أحمد من جهته إنه لم يقض ليلته في منزله خشية اعتقاله، وأضاف "لم نعد نتواصل بشكل مكثف عبر المكالمات الهاتفية لأننا نعرف أنها مراقبة"، وتابع "أصبحنا نتلقى التكليفات الصادرة لنا وجها لوجه".

وأكدت مصادر أمنية أن "عدد المقبوض عليهم من جماعة الإخوان المسلمين يتجاوز الألفي معتقل عبر البلاد"، مضيفة "ليس هناك قائمة كاملة بالمقبوض عليهم حتى اللحظة".

عشرة جرحى في اشتباكات بين مؤيدين لمرسي وقوات الجيش في طنطا (آخر تحديث 14:04 بتوقيت غرينتش)

قال شهود عيان إن عشرة أشخاص أصيبوا بجراح الجمعة في اشتباكات بين مؤيدين للرئيس المصري المعزول محمد مرسي وقوات من الجيش والشرطة في مدينة طنطا عاصمة محافظة الغربية بدلتا النيل.

وأطلقت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع على مؤيدي مرسي الذين وصل عددهم إلى ألفي شخص تقريبا، محاولة منعهم من الوصول إلى مبنى ديوان عام المحافظة ومبنى مديرية الأمن.

وقال شاهد عيان لوكالة رويترز إن قوات الجيش والشرطة ألقت القبض على نحو 15 من المتظاهرين وأغلبهم أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي، وأضاف أن معارك كر وفر تدور بين الجانبين في عدد من شوارع المدينة.

وهذا شريط فيديو لمسيرة لأنصار مرسي في منطقة الوراق في القاهرة:

مسيرات للتحالف الوطني لدعم الشرعية

نظم التحالف الوطني لدعم الشرعية في مصر مسيرات من عدة مساجد بالقاهرة والجيزة وعدة محافظات مصرية أخرى بعد صلاة الجمعة، للتنديد بما سماه الإنقلاب العسكري وللمطالبة بعودة الرئيس المعزول محمد مرسي للسلطة.

وقد خرج مناصرو مرسي في مسيرة من مسجد الاستقامة في الجيزة تنادي بعودته إلى السلطة وإنهاء حكم العسكر في البلاد.

هذا تقرير علي الطواب مراسل "راديو سوا" في القاهرة وفيه مزيد من التفاصيل:

وقد طوقت قوات الجيش صباح الجمعة مداخل ومخارج القاهرة الكبرى بشكل مكثف، وذلك قبل ساعات من بدء التظاهرات.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن الجيش المصري عزز من انتشاره في محيط قصر الاتحادية الرئاسي ووزارة الدفاع وميدان رابعة العدوية المقر السابق لاعتصام الإسلاميين، كما قالت إنه أغلق محيط ميدان التحرير أمام حركة المرور.

هذه باقة تغريدات تبادلها المصريون اليوم على موقع "تويتر" الاجتماعي حول آخر التطورات في بلادهم:



XS
SM
MD
LG