Accessibility links

logo-print

بلومبرغ:على السيسي تغيير سياسته للإفادة من قرض صندوق النقد


عبد الفتاح السيسي في أول مقابلة تلفزيونية

عبد الفتاح السيسي في أول مقابلة تلفزيونية

شككت وكالة بلومبرغ الإخبارية الثلاثاء في قدرة مصر على الاستفادة من القرض الذي أقره مؤخرا صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار، ما لم تغير حكومة الرئيس عبد الفتاح السياسي سياساتها الاقتصادية.

فقيمة القرض المذكور كما قالت الوكالة، يضاف إليها عدة قروض أخرى من دول الخليج الداعمة للقاهرة، لن تساعد مصر، حسب بلومبرغ، على إنعاش الاقتصاد الغارق في مشاكل البطالة والتضخم.

وقالت الوكالة إن حكومة السيسي أهدرت قروضا سابقة حصلت عليها مصر في مشاريع ضخمة، مثل توسيع قناة السويس مثلا، تاركة لدعم البنى التحتية تمويلا أقل.

وللخروج من هذه الأزمة اقترحت الوكالة أن توقف الدولة احتكار الجيش للصناعات كافة في مصر، وأن تقتصر استثماراتها على البنى التحتية والمدارس ومشاريع المياه لتنتعش الأعمال الصغيرة والمتوسطة خصوصا إن تم تسهيل القروض لها.

وعلى السيسي أيضا، تقول بلومبرغ، فك الحصار عن المجتمع المدني وإفساح المجال في البلاد لانتخابات حرة.

وكان صندوق النقد الدولي قد أقر في 11 آب/أغسطس منح مصر قرضا بقيمة 12 مليار على مدى ثلاث سنوات لدعم برنامج الإصلاح الحكومي الهادف لتقليص عجز الموازنة والدين الحكومي، وتعويض النقص الحاد في النقد الأجنبي.

المصدر: وكالة بلومبرغ

XS
SM
MD
LG