Accessibility links

نشطاء مصريون يضربون عن الطعام احتجاجا على 'سوء المعاملة' بالسجن


النشاط السياسي المصري أحمد دومة (يمين) وأحمد ماهر خلال محاكمتهما في اتهامات بالاعتداء على قوات الأمن

النشاط السياسي المصري أحمد دومة (يمين) وأحمد ماهر خلال محاكمتهما في اتهامات بالاعتداء على قوات الأمن

قال بيان نشر على الموقع الإلكتروني لحركة 6 أبريل المصرية إن ثلاثة نشطاء سياسيين بارزين ينتمي اثنان منهم للحركة الاحتجاجية بدأوا إضرابا عن الطعام في السجن اعتراضا على ما وصفوه بأنه سوء معاملة.
وكانت محكمة قضت هذا الشهر بالسجن ثلاث سنوات على ثلاثة من النشطاء البارزين في الانتفاضة التي أطاحت الرئيس المصري حسني مبارك في عام 2011 وهم أحمد ماهر ومحمد عادل وأحمد دومة للتظاهر دون الحصول على تصريح وإهانة الشرطة.
وماهر وعادل من زعماء حركة 6 أبريل وهي إحدى حركات الاحتجاج الشبابية التي قامت بحشد أنصارها من خلال الانترنت قبل الانتفاضة التي أطاحت مبارك.
وشارك الثلاثة في مظاهرات احتجاجا على قانون أصدرته الحكومة المؤقتة في نوفمبر/تشرين الثاني يحظر التظاهر دون الحصول على تصريح من السلطات.
ويقول نشطاء وحقوقيون إن القانون ضربة لأحد المكاسب الكبيرة لثورة 25 يناير 2011 .
وقال البيان المنشور على الموقع الرسمي لحركة شباب 6 أبريل إن النشطاء الثلاثة بدأوا إضرابا عن الطعام يوم الأربعاء لأن إدارةالسجن منعت عنهم الملابس الشتوية وتشن عليهم حربا نفسية.
ونفى متحدث باسم وزارة الداخلية إساءة معاملة السجناء. وقال إنه "لا توجد معاملة سيئة على الإطلاق ولا يوجد تمييز في الطريقة التي يعامل بها جميع السجناء".
وكان دومة وهو مدون بارز احتجز في وقت سابق في قضية أخرى في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي لإهانة الرئيس والتحريض على العنف. وبدأ إضرابا آخر عن الطعام في يونيو/حزيران الماضي احتجاجا على احتجازه في ذلك الوقت.
XS
SM
MD
LG