Accessibility links

مصير مجهول لرهينة كرواتي بعد انتهاء مدة حددها داعش لقتله


الرهينة الكرواتي توميسلات سلوبك

الرهينة الكرواتي توميسلات سلوبك

ما زال مصير كرواتي خطفه بالقرب من القاهرة الفرع المصري لتنظيم الدولة الإسلامية داعش مجهولا صباح السبت بعد انتهاء مهلة حددها التنظيم الذي هدد بإعدامه ما لم يتم إطلاق سراح نساء معتقلات في مصر.

وخطف توميسلاف سالوبيك البالغ من العمر 31 عاما ويعمل في شركة فرنسية لاستكشاف طبقات الأرض، في 22 تموز/يوليو في ضاحية 6 أكتوبر في القاهرة.

وهو أول أجنبي يخطفه ويهدده بالقتل فرع التنظيم في مصر الذي يطلق على نفسه اسم ولاية سيناء.

وكان الفرع المصري للتنظيم بث تسجيل فيديو الأربعاء يهدد فيه بإعدام الكرواتي. وظهر سالوبيك في التسجيل راكعا أمام رجل ملثم يحمل سكينا ويقول وهو يقرأ ورقة إن خاطفيه سيعدمونه في غضون 48 ساعة ما لم تطلق الحكومة المصرية سراح "نساء مسلمات" معتقلات. ولا يوضح الفيديو متى يبدأ العد العكسي لهذا التهديد.

وتخشى السلطات المصرية أن يثير إعدام غربي خوفا أكبر لدى السياح وكذلك لدى الشركات الأجنبية الكثيرة الموجودة في البلاد التي تواجه أوضاعا اقتصادية سيئة.

وكان الكرواتي يعمل عند خطفه في 22 تموز/يوليو لدى شركة ارديسيس المتفرعة عن الشركة العامة للجيوفيزياء الفرنسية المتخصصة في استكشاف طبقات الأرض.

وفي كانون الأول/ديسمبر أعلنت "ولاية سيناء" قتل موظف أميركي كان يعمل لدى شركة "اباتشي" النفطية وكان عثر على جثته في الصحراء الغربية في آب/اغسطس 2014.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG