Accessibility links

الاتحاد الأوروبي يدين أعمال العنف في مصر


الممثلة العليا للشؤون الخارجية والأمن لدى الاتحاد الأوروبي كاترين أشتون-أرشيف

الممثلة العليا للشؤون الخارجية والأمن لدى الاتحاد الأوروبي كاترين أشتون-أرشيف


دان الاتحاد الأوروبي الإثنين "أعمال العنف الدامية" التي تشهدها مصر مؤخرا وقال إنه يدرس مساعداته للقاهرة.

وقال مايكل مان المتحدث باسم وزيرة الخارجية الأوروبية كاثرين اشتون في لقاء صحافي: "نواصل التحاور مع شركائنا المصريين" و"ليس مقررا تعديل مساعداتنا" لهذا البلد.

وتابع مان قائلا "هذا قد يحدث لكن حاليا سنواصل تقديم المساعدة لإقامة الديمقراطية".

وأوضح المتحدث الأروروبي أن الاتحاد يدرس بشكل متواصل المساعدات المخصصة لمصر ويمكن أن يغير موقفه تماشيا مع تطورات الوضع الميداني، وأضاف أن الاتحاد الأوروبي لا يقدم مساعدات لميزانية الدولة المصرية بسبب عدم تطور الإصلاحات لكنه يساعد المنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.

وكان الاتحاد الأوروبي قرر تقديم حوالي خمسة مليارات يورو على شكل قروض وهبات لمصر ما بين 2012-2013.

ودافع مان عن مفهوم زيادة المساعدات مع إحراز تقدم نحو الديمقراطية، كما أعرب عن قلق الاتحاد الكبير بعد أعمال العنف الدامية الاثنين، وقال "ندين العنف ونأسف له ونطالب بمتابعة العملية السياسية بشكل سلمي".

وأكد المتحدث أن الأوروبيين سيواصلون اتصالاتهم مع جميع الأطراف في مصر بمن فيهم الإخوان المسلمون من خلال بعثتهم في مصر، مشيرا إلى استعداد الاتحاد الأوروبي لإرسال "بعثة سياسية" إلى القاهرة "عندما يحين الوقت".

ولم يستبعد مان زيادة قيمة المساعدات لمصر مع إحراز تقدم نحو الديموقراطية.
XS
SM
MD
LG