Accessibility links

الجزيرة ترحب بقرار إعادة محاكمة صحافييها


صحافيو قناة الجزيرة القطرية داخل قفص الاتهام في محكمة مصرية - أرشيف

صحافيو قناة الجزيرة القطرية داخل قفص الاتهام في محكمة مصرية - أرشيف

رحب مدير عام شبكة الجزيرة بالوكالة مصطفى سواق الخميس بقرار محكمة مصرية إعادة محاكمة ثلاثة من صحفييها متهمين بدعم منظمة إرهابية قائلا إنه خطوة في الاتجاه الصحيح.

وطالب سواق في الوقت ذاته بالإفراج عن الصحفيين الثلاثة سريعا، مشيرا إلى أن عدم فعل ذلك يعد مؤشرا على استمرار السلطات المصرية بالتعامل مع الاعلام باليد الحديدية.

قرار قضائي بإعادة محاكمة صحافيي الجزيرة بمصر (10: 06 ت غ)

قررت محكمة النقض المصرية الخميس إعادة محاكمة صحافيي شبكة الجزيرة المعتقلين منذ نهاية 2013، بعد قبول الطعن في أحكام صدرت ضدهم سابقا بالسجن من سبع إلى 10 سنوات، كما قضت باستمرار حبسهم.

وقال عمرو الديب، أحد أعضاء هيئة الدفاع عن الأسترالي بيتر غريست والمصري الكندي محمد فاضل فهمي والمصري باهر محمد، إن محكمة النقض لا تستطيع إخلاء سبيلهم بكفالة أو غير كفالة، مضيفا أن محكمة النقض تقبل الطعن أو ترفضه، ومن يخلي سبيلهم هو المحكمة التي تعيد محاكمتهم.

وكانت السلطات المصرية قد بدأت محاكمة الصحافيين الثلاثة أواخر فبراير/شباط الماضي بتهم يتعلق بعضها بدعم جماعة إرهابية وتزييف تسجيلات مصورة تهدد الأمن القومي.

وفي 17 يونيو/حزيران الماضي، صدر حكم صادم بسجن باهر محمد 10 سنوات، وكل من غريستي وفهمي سبع سنوات، بالإضافة إلى السجن 10 سنوات غيابيا على موظفين آخرين بشبكة الجزيرة من جنسيات مختلفة.

وقبل أيام من نظر الطعن، أعلنت قطر إغلاق قناة "الجزيرة مباشر مصر"، التي تتهمها القاهرة بدعم جماعة "الإخوان المسلمين"، في خطوة اعتبر أنها تمهد لإنهاء التوتر بين القاهرة والدوحة، كما ألمح الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إلى أنه سيدرس إصدار عفو رئاسي عن صحافيي الجزيرة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG