Accessibility links

logo-print

المغرب: نرفض المزايدة الجزائرية بشأن مكافحة المخدرات


أحد مزارعي القنب الهندي بمنطقة تاونات شمال المغرب

أحد مزارعي القنب الهندي بمنطقة تاونات شمال المغرب

دعا المغرب السلطات الجزائرية الأربعاء إلى الانخراط في محاربة الجرائم العابرة للحدود خصوصا الاتجار في المخدرات وإيقاف الحملة "الاستفزازية" للصحافة الجزائرية، وذلك في بيان للحكومة على خلفية الاتهامات الجزائرية للمغرب بإغراقها بالمخدرات.

وجاءت هذه الاتهامات في تصريحات أدلى بها مسؤولون جزائريون تتهم المغرب بالتقصير وتؤكد أن عائدات المخدرات تستعمل في تمويل الجماعات الإرهابية.

وعبر وزير الداخلية المغربي محمد حصاد عن استغرابه لتوجيه "الجزائر اتهامات ممنهجة للمغرب"، في الوقت الذي "تترأس فيه الجزائر اللجنة الفرعية المكلفة بمكافحة المخدرات التابعة لاتحاد المغرب العربي ولم توجه الدعوة للمغرب لاجتماع هذه اللجنة".

وقال البيان إنه بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة تم تقليص المساحات المزروعة ومصادرة نحو مئة طن من المخدرات في الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، وتفكيك 98 شبكة للإتجار بالمخدرات.

وأكد وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية مصطفى الخلفي أن جزءا من الصحافة الجزائرية نشر خلال العام الماضي مقالات "معادية للمغرب، منها 600 مقال استفزازي" بخصوص النزاع حول الصحراء الغربية.

واتهم الصحافة الجزائرية بشن حرب "إعلامية استفزازية" تجاه المغرب، موضحا أن المعدل اليومي للمقالات المنشورة يتراوح ما بين أربعة وخمسة مقالات.

واعتبر أن الحملة الإعلامية العدائية التي تقودها بعض المنابر الجزائرية تندرج في "إطار المزايدات"، وتعكس محاولة "لإخفاء الأدوار السلبية والاستفزازية" التي تقوم بها الحكومة الجزائرية والتي تأخذ في بعض الأحيان "طابعا عدائيا صرفا".

المصدر: موقع راديو سوا

XS
SM
MD
LG