Accessibility links

logo-print

موجة هجمات تحصد عشرات الأرواح في مناطق متفرقة في العراق


عراقيون حول موقع تفجير بسيارات ملغومة- أرشيف

عراقيون حول موقع تفجير بسيارات ملغومة- أرشيف

قتل 15 شخصا على الأقل وأصيب آخرون بجروح في موجة هجمات استهدفت الخميس مناطق متفرقة في العراق، فيما نجا قائد شرطة صلاح الدين من محاولة اغتيال وفقا لمصادر أمنية.
وقالت الشرطة ومصادر أمنية إن "سيارة ملغومة انفجرت لدى مرور موكب قائد شرطة محافظة صلاح الدين اللواء جمعة الدليمي وسط تكريت" الواقعة إلى الشمال من بغداد.
الهجوم أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة اثنين من عناصر حماية الدليمي الذي "نجا ولم يصب بأذى" حسب نفس المصادر.
وفي سامراء (120 كلم شمالي بغداد)، فجر انتحاري يقود سيارة ملغومة نفسه على حاجز تفتيش للشرطة، مما خلف ثلاثة قتلى في صفوف عناصر الشرطة بينهم ضابط برتبة ملازم وجرح ثلاثة آخرين.
وفي منطقة الطارمية، انفجرت عبوة ناسفة عند مرور دورية تابعة لقوات الصحوة التي تقاتل تنظيم القاعدة، مما أسفر عن مقتل شخصين أحدهما من عناصر الصحوة.
وقتل أربعة أشخاص في انفجار عبوتين ناسفتين إحداهما في شرق بغداد، وأخرى في منطقة المحمودية جنوبا بحسب مصادر في وزارة الداخلية.
وأفادت مصادر في شرطة الموصل بمقتل ثلاثة أشخاص بينهم ضحيتين من الطائفة اليزيدية في هجومين مسلحين في شرق المدينة.
وفي بيجي (220 كلم شمال بغداد)، انفجرت ثلاث سيارات ملغومة في مناطق متفرقة مما أدى إلى جرح ثلاثة مدنيين.

وهذا فيديو من يوتيوب لهجوم استهدف أحد أحياء العاصمة العراقية وخلف سقوط ععد من الضحايا:

XS
SM
MD
LG