Accessibility links

مشاورات 'مشجعة' بين ترامب وقيادات من الحزب الجمهوري


دونالد ترامب

دونالد ترامب

أعلن المرشح الجمهوري المفترض دونالد ترامب ورئيس مجلس النواب الأميركي الجمهوري بول راين التزامهما بالعمل معا، وذلك في أعقاب محادثات بينهما الخميس، وصفها بيان مشترك صادر عنهما بأنها كانت "صريحة".

وقال ترامب وراين إنهما عازمان على توحيد صفوفهما في وجه المرشحة الديموقراطية الأوفر حظا هيلاري كلينتون.

وتعهد الطرفان بمواصلة المشاورات من دون أن يعلن راين دعمه لترامب.

وكان ملياردير العقارات قد أجرى مشاورات مع القيادات الجمهورية في الكونغرس صباح الخميس، وصفها رئيس اللجنة الوطنية الجمهورية راينس بريباس، بأنها "ممتازة".

تجدر الإشارة إلى أن عددا من كبار أعضاء مجلس النواب الأميركي دعوا راين إلى الوقوف خلف ترامب، محذرين من أن مقاومته لذلك قد تحدث شرخا في الحزب بدل توحيده.

تحديث (09:18 ت.غ)

يلتقي المرشح المفترض في انتخابات الرئاسة الأميركية عن الحزب الجمهوري دونالد ترامب الخميس في واشنطن قادة الحزب الذين ما زالوا مترددين في دعمه في السباق إلى البيت الأبيض.

ويرتقب أن يجتمع ترامب في الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي (13:00 ت.غ) مع رئيس مجلس النواب بول راين، الذي أعلن الأسبوع الماضي عدم استعداده في الوقت الحاضر لدعم ترامب.

وسيجتمع ترامب أيضا مع رئيس اللجنة الوطنية الجمهورية راينس بريباس، الذي دعا منذ الأسبوع الماضي إلى الالتفاف حول ترامب، للحفاظ على الانضباط في صفوف الحزب. وتستضيف اللجنة الوطنية الجمهورية، وهي الهيئة المركزية للحزب، اللقاء في مبناها القريب من مقر الكونغرس.

ويلتقي المرشح الجمهوري المفترض كذلك زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، أحد أبرز شخصيات القيادة الجمهورية.

بول راين

بول راين

وكان ترامب قد قال الثلاثاء لشبكة فوكس نيوز التلفزيونية، متحدثا عن رئيس مجلس النواب "أكن الكثير من الاحترام لبول (راين)، وسنعقد اجتماعا جيدا"، مضيفا أن "المهم أنه لم يسبق لأحد في تاريخ الحزب الجمهوري أن حصل على عدد الأصوات الذي حصلت عليه في الانتخابات التمهيدية".

وقال راين من جانبه في تصريحات الأربعاء "بعد انتخابات تمهيدية صعبة للغاية لم تنته سوى الأسبوع الماضي، الإدعاء بأننا موحدون من دون أن نكون كذلك حقا، سيقودنا إلى حملة فاترة في الخريف". وتعهد بالعمل من أجل توحيد صفوف الحزب.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG